أساسيات
الدراسة بالخارج : التقدم الى الجامعات

عشر خطوات لوضع خطة دراسية ناجحة !

بواسطة
44799

مع بداية كل عام دراسي ، يبدأ الطلاب في محاولة التخطيط الجيد لدراستهم طوال عام ، والاجتهاد لتحقيق أفضل نتائج خلال الفترة الدراسية.

لذلك ، فأنت بلا شك تحتاج الى أن تضع خطة جيدة تغطي العام بأكلمه ، وإلا ستفقد تركيزك حتماً في منتصف الطريق ، ولا تحقق النتائج التى تطمح اليها !..أحاول هنا أن أقدّم لك عشرة خطوات تساعدك في وضع خطة دراسية ناجحة .

الخطوة الاولى :

بمجرد أن تبدأ السنة الدراسية ، سارع بتجميع كل المواد ذات العلاقة بالدراسة في مكان واحد ( الكتب ، الأقلام ، الملفات ، الدفاتر ، الخ )..اشتري مجلّداً كبيراً تضع فيه كافة هذه الأدوات مع بعضها ، بحيث يمكنك الرجوع اليه فوراً بدون عناء..وتذكّر أن تضع فيه أي ورقة جانبية أو حتى ملحوظة صغيرة تكتبها خلال الفصل الدراسي.

الخطوة الثانية :

بعد كل حصّة دراسية أو محاضرة ، اكتب العناوين الأساسية التى ورد ذكرها خلال الدرس على بطاقات صغيرة ..هذه الخطوة سوف تساعدك كثيراً في تذكر النقاط الأساسية في الدرس بدون الحاجة الى مراجعته كله مجدداً..يمكنك اختبار ذلك بنفسك.

الخطوة الثالثة :

لا تستهين أبداً من أهمية البحث فى المكتبة ..بمجرّد أن تبدأ موضوعا جديداً ، اذهب الى مكتبة المدرسة أو مكتبة الجامعة ، وانتق كتاباً ذا علاقة بالموضوع واصطحبه معك الى المنزل..البقاء فى المكتبة لساعات طويلة ليس أمراً محبباً للكثير من الطلاب ،  ولكنه بلا شك سيساعدك بشدة في الحصول على معلومات جديدة ، وفهم الموضوعات بصورة أكبر..هذه الخطوة ستنمّى مداركك كثيراً ، وستساعدك في تنمية مهارات البحث لديك ، فضلاً عن إلمامك بالمواضيع بشكل كامل طوال فترة الدراسة.

الخطوة الرابعة :

تعلّم كيف تصمم الخرائط الذهنية والأساليب الأخرى التى تساعدك في تنظيم أفكارك..تقسيم المواد الدراسية الى خرائط مترابطة في عقلك سيساعدك بشدة في تذكّر المعلومات خصوصاً فى الاختبارات..هذه واحدة من أهم الوسائل التى تساعدك على فهم المعلومات ، وتنظيمها فى ذهنك واسترجاعها بسهولة كبيرة.

الخطوة الخامسة :

ضع جدولاً زمنياً واضحاً منذ بدء الدراسة لمواعيد الاختبارات ، عن طريق تحديد تواريخها في التقويم الزمني ، بحيث تكون مستعداً على مستوى التحصيل الدراسي ، وجاهزاً على المستوى النفسي أيضا..وتذكر أن الأيام تجرى بسرعة غير متوقعة ، فمن الأفضل أن تتخذ الخطوات الاستباقية دوماً ، وتدرس الموضوعات مبكراً بدون تأجيل ..تخلّى عن عادة التسويف التى تجعلك تكتشف ان الاختبار بعد اسبوع واحد فجأة !

الخطوة السادسة :

الراحة ضرورية للغاية !..عندما تدرس لفترات طويلة ، بالتأكيد عقلك سيشعر بالإرهاق ويعمل بفاعلية أقل ..حاول دائما أن تأخذ عشر دقائق للراحة في كل ساعة دراسية ..افعل شيئاً ما مفيداً خلال هذه الدقائق العشر ، مثل الالعاب الرياضية الخفيفة ، أو الاستلقاء قليلا ، أو أن تتناول وجبة خفيفة صحية..ستكتشف عندما تعود الى المذاكرة بأنك أكثر نشاطاً وتركيزاً وقدرة على التحصيل..

الخطوة السابعة :

شارك في مجموعات المذاكرة الجماعية ..المذاكرة مع مجموعة من الأصدقاء تفيدك بشدة فى أنك تشارك بمعرفتك وملحوظاتك وأفكارك أو حتى منهجيتك في الفهم والتفكير حول مسألة ما..في هذه الحالة سيكون لديك مجالاً للشرح وتنشيط المعلومات في ذهنك بطريقة أكبر ، يجعل من نسيانها أمر شبه مستحيل.

الخطوة الثامنة :

حافظ على عادات صحية ..لا تهمل أبدا صحتك وحاجتك لتناول الطعام الصحي الذي يمدك بالطاقة والتركيز اللازم..أيضاً حافظ بشدة على التوازن في عدد ساعات نوم جيّدة تريح عقلك وأعصابك...فعندما تنام في يوم ما مثلا لمدة 6 ساعات ، حاول أن تجعل عدد ساعات نومك في اليوم التالي 8 ساعات لتشعر بانتعاش حقيقي يجعلك جاهزاً دائماً للتحصيل والمتابعة.

الخطوة التاسعة :

اختر مكاناً هادئاً للمذاكرة ..تجنّب الأصوات العالية أو الأمور التى تشتت التركيز عند الدراسة..وصدقني ، ليست فكرة جيدة على الإطلاق أن تصمم على المذاكرة امام التلفاز أو خلال استماعك لصوت الراديو المرتفع ، لأنك ستعطيهم طبعاً أغلب تركيزك..واذا كان منزلك مليئاً بالصخب يمكنك أن تجد مكاناً عاماً هادئاً للمذاكرة ، مثل المكتبة.

الخطوة العاشرة :

عندما تختار المادة التى ستذاكرها ، حاول أن تختار وفقا للأوليات ..لا تقع في الخطأ المعتاد بأن تختار مذاكرة المادة الأسهل أولا ..ابدأ دائما بالمادة التى تحتاج الى وقت اطول وجهد أكبر ، أو أن لها اولوية خاصة بسبب مواعيد الاختبار أو اي اسباب ارى..دائما ضع الاولويات نصب عينيك ..وتذكر أنه كلما واجهت مخاوفك كلما اكتشفت أنها سهلة !

أخيرا ، دعني أخبرك بصراحة ..النجاح الاكاديمي ببساطة يحتاج الى خطة متقنة وتنفيذ مستمر ..لا يهم اذا كنت تشعر بالقوة او الضعف او الارهاق او الحماس ، أو انك كسول أو نشيط ، او انك متقد الذهن او مشتت التفكير الخ...النجاح الدراسي قائم بالأساس الأول على وضع خطة صحيحة كما أخبرتك..تأكد أنه بيدك أنت وحدك القدرة على تحويل الدقائق التى تمر عليك الى نجاح باهر ، فقط اذا تخلصت من المبررات السخيفة التى تقودك الى الفشل !

أتمنى لك كل التوفيق !

للمزيد من المعلومات حول موضوعات  :

الدراسة في أمريكا

الدراسة في بريطانيا

الدراسة في نيوزيلندا

الدراسة في السويد

الدراسة في ماليزيا

الدراسة في هولندا

الدراسة في استراليا

الدراسة في سنغافورة

الدراسة في ايرلندا

البحث عن الدورات

الوجهة الدراسية
حسب المستوى الدراسي*
عــن الكاتب

مهتم في شؤون الثقافات و التعليم الدولي