أساسيات
الدراسة بالخارج : المسارات الوظيفية

صمم لنفسك عمل في مجال تصميمات الموضة

7726

إذا كان تصميم الملابس و الحلي من إهتماماتك فربما عليك البحث عن طريقة تؤهلك للنجاح المادي الذي ستحققه. فمجال تصميم الأزياء لم يعد خيار عمل ثانوي بل أصبح مهنة مستقلة بذاتها بفضل الإنفتاح الحضاري في هذا المجال.

أين أبدأ و أين سأنتهي هي الأسئلة التي قد تجد نفسك في مواجهتها. فإذا لم تستطع الإلتحاق بالمؤسسة القومية لتكنولوجيا الموضة - و هي أفضل مكان للحصول على مؤهل دراسي مناسب في هذا المجال- فهناك العديد من المؤسسات التعليمية التي تقدم لك دورات في هذا المجال؛ و لكن عليك إنتقاء المؤسسة التي ستدرس بها بتأني لأنها ستحدد سير سيرتك الوظيفية فيما بعد. و لذلك عليك البحث عن مكان مرموق و يقدم دورات تعليمية موثقة كما يقدم تسهيلات تدريبية بما تشمله من تعرض مباشر لسوق العمل و الحصول على معارف من داخل المجال.

غالبا ما يكون مصممي الأزياء حاصلون على درجة البكالريوس في تصميم الأزياء. كما أنهم قد يحتاجون للدمج ما بين تصميم الأزياء و التجارة و التسويق خصوصا هؤلاء الذين يرغبون في إدارة تجارتهم بأنفسهم. تشمل الدورة الأساسية الألوان، المنسوجات، الخياطة، التفصيل، صناعة نوذج، تاريخ الموضة، التصميم عن طريق الكومبيوتر، و تصميم منتجات من نوع آخر مثل تصميم الأحذية أو ملابس للرجال. فيما يلي نبذة عن أفضل الدول التي تدرس الموضة.

باريس

عندما تفكر بالموضة تفكر بباريس.

مؤسسة باريس للموضة بفرنسا تقدم بيئة تفاعلية رائعة لدراسة هذا المجال و الإطلاع على الجديد فيه و معرفة كافة مراحل العمل من التصميم و التسويق و التصنيع و الدعاية و بيع التجزئة. الحلقات الدراسية على مدار الشهر تتيح لك التدرب على يد أفضل المصممين العالميين و رواد الصناعة. كما يتم تدريب الطلاب على عمليات البيع و رغبات المستهلكين و أنظمة البيع و معدلاتها و العمل من خلال قنوات التوزيع.

إذا كنت ترغب في الحصول على درجة البكالريوس فيمكنك التقدم لأكاديمية باريس الأمريكية و التي تقدم مدة دراسة 3 سنوات تقوم بدراسة تاريخ الموضة و أبحاث الأزياء و تصميم المنسوجات إلخ إلخ.

لندن

تقدم العديد من الكليات في لندن دورات ما قبل التخرج في مجال الموضة و الأزياء تمتد لثلاثة أعوام. كما تقدم هذه الكليت فرص العمل في صناعة الموضة في شكل مشروعات مدعومة و تواجد محاضرين زائرين. من شروط الإلتحاق بأحد هذه الكليات تقديم بعض الأوراق التي تبرهن على قدرتك على الرسم و تطوير تصميم و حل المشكلات و العمل مع الألوان و الإهتمام بالموضة.

تقيم معظم كليات تعليم الموضة عروض أزياء في نهاية كل سنة دراسية للإحتفال بعمل طلابها و إتاحة الفرصة لهم لتقديم أنفسهم في سوق العمل. كما تشارك بعض الكليات في أسبوع تصميم الأزياء للخريجين لامقام في لندن كل يونيو و هو الحدث الذي يجذب أنظار رواد الصناعة كما يجذب إهتمام وسائل الإعلام.

جامعة أمريكا العابرة للقارات تقدم درجة البكالريوس في فنون الموضة و التسويق و التصميم مع تخصص تصميم الأزياء. إذا كنت تبحث عن نيل درجة الماجستير فدرجة الماجستير في تصميم الأزياء من جامعة الفنون الإبداعية هي خيار جيد.

  إيطاليا

توسكاني و ميلان هما اثنين من أرقى وجهات الموضة و الأزياء في العالم و مقر عدد من أفضل مدارس الموضة في اوروبا. في توسكاني ستجد مقررات تعليمية متنوعة مثل الدراسة  الجامعية و الدراسات العليا و المقررات الصيفية و دورات التخصص.

تقدم أكاديمية كوفيا للفنون في ميلان دورة دراسة لمدة 3 أعوام تشمل تدريب مكثف للرسم و صناعة النماذج الورقية و التفصيل و الخياطة.

الولايات المتحدة الأمريكية

  مؤسسة الموضة للتصميم و التجارة في أمريكا هي أشهر الكليات في هذا المجال. تقدم الكلية برامج دراسية متنوعة مدتها عامين مثل تصميم الأزياء و تصميم المنسوجات و أدارة التصنيع و التسويق التجاري و صناعة مستحضرات التجميل و تسويقها. كما تقدم بعض البرامج المتقدمة التي تمتد لعام واحد مثل تصميم الأحذية و التسويق العالمي و تطوير المنتجات و وسائل الإعلام التفاعلية.

يوجد في لوس أنجلوس واحد من أفضل معارض الأزياء في العالم و مكتبة أبحاث و مراجع عن الموضة و الأزياء. يشمل برنامج التبادل الدولي للطلاب زيارة عواصم الموضة العالمية مثل باريس و روما و ميلان و لندن و نيويورك و فلورنسا و المكسيك و هونج كونج.

فرص العمل

تؤهلك درجة البكالريوس في مجال الفنون و الموضة إلى درجة الماجستير. ففور تخرجك يمكنك الإختيار بين إستكمال الدراسة أو البدء في العمل لصالح إحدى الشركات أو إنشاء خطك الخاص أو مشغلك الخاص. كما يمكنك التخصص في تصميم الأزياء للأداء المسرحي أو للإنتاج التليفزيوني. كما يمكنك العمل بشكل حر لصالح أكثر من جهة . كذلك صحافة الموضة خيار متاح لك.

عليك معرفة أن عالم صناعة الموضة لا يتعلق بالتأنق و التصوير و لكنه أكثر من ذلك بكثير.

البحث عن الدورات

الوجهة الدراسية
دراسات مهنية
عــن الكاتب

Loves writting