أساسيات
الدراسة بالخارج : دليل الوجهات الدراسية

أفضل 10 دول لدراسة الاقتصاد والإدارة والأعمال

بواسطة
5651

تؤثر جودة التعليم في بلد ما على قدرته التنافسية وقدرته على النمو الاقتصادي، كما أنّ تقرير التنافسية العالمي السنوي الذي أصدره المنتدى الاقتصادي العالمي أخذ بعين الاعتبار جودة الأنظمة التعليمية، تقييم قادة الأعمال، معدلات الالتحاق بالمدارس الثانوية، بالإضافة إلى تدريب الموظفين.

احتلت سويسرا المرتبة الأولى كأقوى نظام تعليم عالي لدعم القدرة التنافسية الاقتصادية والنمو، وهو ما يعني أنّها أفضل مكان لدراسة الإدارة والأعمال فيها.

واحتلّت سنغافورة المرتبة الثانية متقدمة على الولايات المتحدة الأمريكية، ألمانيا، وهولندا على الترتيب، وفي حين احتلّت هونج كونج المرتبة السابعة فقد جاءت المملكة المتحدة في المرتبة العاشرة بينما كانت المرتبة الـ 13 من نصيب كندا.

الجدير بالذكر أنّ تقرير التنافسية العالمي هو تقرير سنوي يصدر منذ 2004 عن المنتدى الاقتصادي العالمي، ويقوم التقرير بتقييم قدرة الدول على تقديم الازدهار لمواطنيها والذي بدوره يعتمد على قدرة الدولة في الاستفادة من مصادرها المتاحة.

لذا، فإنّ معيار التنافسية العالمي يقيس مجموعة المؤسسات و السياسات و العوامل التي تحدد الازدهار للاقتصاد في الوقت الحالي وعلى المدى المنظور.

بإمكانك الاطلاع على تقرير التنافسية العالمي لسنة 2015-2016 والذي بدوره يعني أفضل الدول لدراسة الاقتصاد والأعمال وذلك بالضغط هنا.

 

ابحث عن دورتك في الإدارة والأعمال

 

 مقالات ذات صلة:

أفضل 10 جامعات لدراسة ماجستير إدارة الأعمال MBA

كل ما تريد معرفته عن دراسة الأعمال في أمريكا

دراسة ماجستير الأعمال والإدارة في الخارج

 

البحث عن الدورات

الوجهة الدراسية
مرحلة جامعية
عــن الكاتب

كاتب ومدوّن مهتم بشؤون التعليم والعلاقات الدولية، أسعى لإثراء المحتوى العربي بكل ماهو ممتع وشيق ومفيد

ألقي نظرة...