أساسيات
الدراسة بالخارج : آخر الأخبار

جامعات جديدة تتحدى الولايات المتحدة وبريطانيا فى تصنيف التايمز

3050

نشرت مجلة التايمز للتعليم العالى تصنيفها الإفتتاحى لأفضل 100 جامعة لم يمض على إنشائها أكثر من 50 عام. هذا التصنيف السنوى الجديد للجامعات يصنف أفضل 100 جامعة فى العالم لم يمر 50 عام على إنشائها والذى ينشر بالإضافة إلى تصنيف الجامعات المرموقة التقليدى فى العالم.

أظهر تصنيف أفضل 100 جامعة تحت خمسين عام، دول أخرى صارت تتحدى الولايات المتحدة والمملكة المتحدة كقوى مقبلة بدأت فى الظهور فى مجال التعليم العالي، كما يعطينا التصنيف إطلالة فريدة على جامعات هارفارد وكامبريدج الجديدة التى قد تظهر فى المستقبل. كما أن هذا التصنيف يجمع فى نتائجه 30 دولة وإقليم مختلف ممثلين بإعتبار أن لديهم أفضل 100 جامعة فى العالم.

تصدر هذا التصنيف جامعة بوهانج الكورية الجنوبية للعلوم والتكنولوجيا، والتي إستطاعت خلال 26 سنة من إنشائها تحقيق تقدم مذهل فى مجال التعليم العالى بدعم من الاستثمارات الكبيرة للقطاع الخاص وبالدعم السياسى القوى.
جاء فى المركز الثانى كلية البوليتكنيك فيديرال دى لوزان السويسرية، ثم جامعة هونج كونج للعلوم والتكنولوجيا فى المركز الثالث. أما جامعة كاليفورنيا فى إيرفين جاءت فى المركز الرابع مناصفة مع جامعة أخرى ممثلة لكوريا الجنوبية، ثم إحتل معهد كوريا المتقدم للعلوم والتكنولوجيا المركز الخامس بالتصنيف.

أما جامعة بيير ومارى كورى الفرنسية فقد إحتلت المركز السادس تلتها جامعة كاليفورنيا فى سانتا كروز فى المركز السابع.

إحتلت المملكة المتحدة أخر ثلاث مراكز بين العشرة جامعات الأوائل فى التصنيف، حيث جاءت فى المركز الثامن جامعة يورك، تلتها جامعة لانكستر فى المركز التاسع وجامعة ايست انجليا فى المركز العاشر.

على الرغم من أن الجامعات البريطانية الأقل من الخمسين عاما فشلت فى الوصول الى صدارة قمة التصنيف، إلا أن المملكة المتحدة بقى لديها عديد من المؤسسات التعليمية فى نفس التصنيف أكثر من أى دولة أخرى، حيث تمثل بريطانيا فى التصنيف عشرين جامعة تشمل: جامعة وارويك المشهورة بقطاعها الصناعى، وجامعة برونيل وجامعة سرى.

أظهر التصنيف أيضاً دولاً ذات أداء تعليمى متميز مثل أستراليا التى مثلتها 14 جامعة جاءوا فى أعلى التصنيف، من ضمن تلك الجامعات جامعة ماكورى، جامعة كوينزلاند للتكنولوجيا، جامعة تشارلز داروين، وجامعة جنوب أستراليا.

قال فيل باتى رئيس تحرير تصنيف مجلة التايمز "إن القائمة الجديدة لأفضل 100 جامعة لم يمض على إنشائها أكثر من 50 عام تمثل خبر رائع بالنسبة لاستراليا" وأضاف "إن المملكة المتحدة لديها جامعات أكثر فى التصنيف من أستراليا، إلا ان أستراليا تفوقت على دول مثل الولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا وكندا على سبيل المثال لا الحصر. إن الجامعات الأسترالية الأقدم لها دور تعليمى قوى وتنافس بشكل جيد جدا فى التصنيفات الدولية التقليدية، لكن هذا التصنيف الجديد يمثل إشارة حقيقية إلى قوة النظام التعليمى الأسترالى".

كما قال فيل باتى أن الجامعات التى تأسست فى الستينات والسبعينات والثمانينات والتسعينات من القرن الماضى تميزت جميعها فى هذا التصنيف، مما يشير إلى أن أستراليا لا تعتمد فقط على أمجاد الماضى، بل تعتمد أيضاً على مجموعة متميزة غير تقليدية.

أما عن شرق آسيا، وتحديدا ماليزيا فنجد أن جامعة يونيفرسيتي كيبانغسان ماليزيا جاءت فى بين أعلى الجامعات فى التصنيف ، مما يعكس المستوى التعليمى القوى والإلتزام الواضح فى السنوات الأخيرة بالاستثمار فى مجال التعليم ودعم تقديم مستوى تعليمى عالمى. أما سنغافورة فقد مثلتها جامعة واحدة هى جامعة نانيانج التكنولوجية، وجاءت بين أعلى 20 جامعة فى صدارة التصنيف، فى المركز السادس عشر.

فيل باتى، رئيس تحرير تصنيف مجلة التايمز لأفضل 100 جامعة تحت 50 عام قال أن هذا التصنيف هو تصنيف مبتكر وعالمى للمؤسسات التعليمية تحت 50 سنة حيث يمثل تحذير واضح إلى نخب الجامعات التقليدية المتميزة فى الولايات المتحدة وبريطانيا بأن قوى تعليمية جديدة فى مجال التعليم العالى والبحوث آخذة فى الظهور بسرعة ولديها رؤية استثمارية وإستراتيجية مبتكرة فى مجال التعليم، فمن الملاحظ أن بعض المؤسسات التعليمية تمكنت فى غضون سنوات قليلة من تحقيق ما حققته الجامعات المتميزة العريقة على مدى أجيال عديدة.

هذا التصنيف الجديد لأفضل 100 جامعة تحت 50 عام يعد جزء من أنظمة تصنيف الجامعات التى أنشأتها مجلة التايمز للتعليم العالى بإعتبارها المزود الأكثر احتراما لبيانات الأداء التعليمى فى العالم والأكثر إنتشاراً على نطاق واسع. التصنيف يقوم على نفس الأساس الدقيق والشامل لثلاث عشر مؤشر للأداء التعليمى يستخدمون لتصنيف الجامعات المرموقة عالمياً، ويغطى جميع العناصر الرئيسية للأداء الجامعى مثل التدريس، البحث، نقل المعلومات والمعرفة، والصيت الدولى. ولكى يعبر بشكل أفضل عن المؤسسات التعليمية الحديثة، فقد تم تعديل تلك المؤشرات بعناية بعد التشاور مع الخبراء فى مجال التعليم.

قُدمت بيانات تصنيف التايمز للتعليم العالى لأفضل 100 جامعة تحت 50 عام بواسطة طومسون رويترز من مشروع النظم المؤسسية الدولية، وهو عملية مستمرة متعددة المراحل للجمع والتحقق من صحة البيانات التعليمية عن أداء المؤسسات الأكاديمية فى مجموعة من الجوانب والتخصصات المتعددة.

ترتيب أفضل 10 جامعات تحت 50 عام

مركز الجامعة فى التصنيف الدولى

الـجـامعـة

الدولة / الإقليم

1

53

جامعة بوهانج للعلوم والتكنولوجيا

جمهورية كوريا

2

46

كلية البوليتكنيك فيديرال دى لوزان

سويسرا

3

62

جامعة هونج كونج للعلوم والتكنولوجيا

هونج كونج

4

86

جامعة كاليفورنيا، إيرفين

الولايات المتحدة

5

94

معهد كوريا المتقدم للعلوم والتكنولوجيا

جمهورية كوريا

6

84

جامعة بيير ومارى كورى

فـرنسا

7

110

جامعة كاليفورنيا، سانتا كروز

الولايات المتحدة

8

121

جامعة يورك

المملكة المتحدة

9

131

جامعة لانكستر

المملكة المتحدة

10

145

جامعة إيست أنجليا

المملكة المتحدة

 

المصدر: تصنيف التايمز للتعليم العالى لعام 2012.

لمزيد من المعلومات يمكنك متابعة القراءة عن

الدراسة في أمريكا، الدراسة فى المملكة المتحدة، والدراسة فى أستراليا.

ترتيب الجامعات فى العالم

البحث عن الدورات

الوجهة الدراسية
حسب المستوى الدراسي*
عــن الكاتب

محرر و مدون ذو ميول ثقافية و تعليمية متنوعة ... شاركنى برأيك و معلوماتك في المجال التعليمي و الثقافي