أساسيات
معلومات الدراسة بالخارج : معلومات عن البرامج الدراسية - يجب قراءته

أنـواع إخـتبارات إجـادة اللـغة الإنـجليزية والـفرق بيـنها

26525

عندما يفكر الطالب العربى أو طالب منطقة الـشرق الأوسط بصفة عامة فى الإلتحاق بكلية أو جامعة فى إحدى الدول الناطقة باللغة الإنجليزية، فإنه كطالب دولى يطلب منه أن يجتاز أحد إختبارات إتقان اللغة الإنجليزية كدليل على أنه مؤهل للإستفادة من الدورة الدراسية التى سيدرسها فى الخارج، وإختبارات إجادة اللغة الإنجليزية إختبارات كثيرة، فى هذة المقالة حاولنا إلقاء الضوء على أهمها والفروق بيـنها.

تـهدف الجامعات فى الخارج عند طلب إجتياز أحد إختبارات إجادة اللغة الإنجليزية أن تتعرف على مدى إتقان الطالب للغة، وتحديداً تقييم مستوى الطالب فى مهارات اللغة الأربعة: الإستماع، الـقراءة، الـتحدث، والـكتابة؛ وتطلب الجامعة معيار معين أو درجة محددة فى الإخـتبار كـدليل على أهلية الطالب للدراسة بها.

تلك الإختبارات لاتطلبها الجامعات والمؤسسات التعليمية فى الخارج فقط، لكن حتى الـشركات قد تطلب من العاملين أو الموظفين القادمين من دول أخرى غير ناطقين باللغة الإنجليزية إجتياز أحد إختبارات إجادة اللغة.

إليـك بعض الـفروق الـهامة بين كل إختبار من إختبارات إجادة اللغة الإنجليزية الأكـثر شيوعاً فى الأوساط الطلابية والجامعية.

إخـتبـار الأيـلتس

كلمة أيلتس (IELTS: International English Language Testing System) هى إختصار لنظام إختبار اللغة الإنجليزية الدولى، وهذا الإختبار هو الأكثر إنتشاراً بين كثير من الـطلاب، كما أنه يطلب من كثير من الجامعات خاصة الجامعات البريطانية. إختبار الأيلتس مقبول ومعترف به دولياً فى كثير من الشركات الدولية والمؤسسات المهنية، ومقبول فى كثير من المؤسسات التعليمية فى المملكة المتحدة وأستراليا ونيوزيلندا.

نحن فى هوت كورسس تحدثنا كثيراً عن إختبار الأيلتس وأقسامه وكيفية إجتيازه بدرجة عالية يمكنك التعرف على الأيلتس بشكل أعمق وأكثر دقة من هـنا.

إخـتبـار الـتوفل

إختبار التوفل هو إختبار لقياس مدى إتقان الطالب للغة الإنجليزية كلغة أجنبية (TOEFL: Test Of English as Foreign Language)، وينقسم إختبار التوفل إلى نوعان إختبار التوفل عبر الإنترنت (iBT) وإختبار التوفل الورقى (PBT).

يختبر إختبار التوفل عبر الإنترنت مهارات القراءة، الكتابة، التحدث، والإســتماع، كما أن إختبار التوفل عبر الإنترنت يتميز بأن إختبار التحدث به يتم عبر الحاسب الآلى، بينما يتم هذا الجزء فى إختبار الأيلتس وجهاً لوجه مع الممتحن.

يـختبر إختبار التوفل الورقى مهارات الإستماع والكتابة، وتكوين وبناء الجملة بطريقة لغوية صحيحة، والقراءة والفهم.

هـناك أيـضاً إخـتبار التوفل TOEFL ITP، وهذا النوع من التوفل يدار بواسطة المؤسسة الأكاديمية التى يختارها الطالب، لكن لايعنى إجتياز هذا الإختبار الإستغناء عن إختبار التوفل iBT

فى أستراليا يتم الإسـتعانة بدرجات التوفل التى حصل عليها الطالب لقياس مدى إتقانه للغة الإنجليزية، وإتمام عملية الحصول على الـتأشيرة الدراسية.

شـهادة كامبريدج فى اللغة الإنـجليزية الـمتقدمة (CAE)

شهادة كامبريدج فى اللغة الإنجليزية المتقدمة (CAE: Certificate in Advanced English) هى إختبار فى اللغة الإنجليزية على مستوى متقدم يدار بواسطة جامعة كامبريدج فى إنجلترا. الإختبار معترف به من قبل أغلب الجامعات البريطانية ومؤسسات التعليم العالى كمقياس إجادة اللغة للإلتحاق بالجامعات.

الآن أى من هذة الإختبارات هو الأفضل بالنسبة لك؟ هناك أمور يمكن أن تضعها فى إعتبارك لتساعدك على تحديد الإختبار الأفضل لك، على سبيل المثال فإختبار التوفل مفضل لدى أغلب المؤسسات التعليمية الأمريكية، أو ربما ترى ميزة فى أحد الإختبارات تميزه عن الأخر وتجعلك تفضله، أيضاً فإن الجامعة التى ستدرس فيها والدولة والتأشيرة الدراسية لها دور كبير فى تحديد أى إختبار يمكن أن يكون مناسب لك.

أغلب الدورات الدراسية فى الخارج تطلب درجة من 6 إلى 6.5 فى إختبار الأيلتس، وبعض المجالات الدراسية مثل الطب قد تطلب درجة أكبر، 7 مثلاً، لذلك قم بدراسة مكونات كل إختبار جيداً والمجال الدراسى الذى ستدرسه قبل أن تقرر أى إختبار مناسب لك.

البحث عن الدورات

الوجهة الدراسية
حسب المستوى الدراسي*
عــن الكاتب

محرر و مدون ذو ميول ثقافية و تعليمية متنوعة ... شاركنى برأيك و معلوماتك في المجال التعليمي و الثقافي