أساسيات
الدراسة بالخارج : معلومات عن البرامج الدراسية

إدارة الفنادق- الخيارات الوظيفية و دورات للدراسة

15214

إدارة الفنادق- الخيارات الوظيفية و دورات للدراسة

اشتقت كلمة ضيافة من الكلمة الفرنسية " hospice" التي تعني الإهنمام بالمسافرين.  و قد تطور هذا المجال على مر العصور حيث يعود إلى أواخر السبعينيات. و قد واجه هذا المجال العديد من التحديات منذ نشأته و شهد تطورات كبرى من تقديم الخدمة للمسافرين إلى الإستقبال  و السياحة.

تتطلب إدارة الفنادق و ما شابهها من المشاريع  معرفة وتمتع  بمهارات  متنوعة في مجالات مختلفة.تعد دورات  إدارة الفنادق الطلاب لادارة الفنادق بفاعلية و تحمل المسئوليات مثل الإستقبال و خدمات الفنادق و المطاعم و البار و الإدارة و التسويق.

توفر  معظم دورات ادراة الفنادق الدولية للطلاب تعليما أكاديميا  يدعمه تدريب مهني. و يمثل هذا قيمة كبرى و تقديرا لدى الشركات العالمية . فالعديد من شركات الفنادق الكبرى مثل ماريوت و هيلتون و حياة و منتزهات و منتجعات والت ديزني تقدم  برامجا للتدريب بها و فرصا للتدريب على الإدارة و ورش عمل لتدريب طلاب ادارة الفنادق.

 تعتبركل من المملكة المتحدة و الولايات المتحدة الأمريكية و استراليا و سنغافورة و نيوزلاندا و ماليزيا روادا في مجال دراسة ادارة الفنادق. تركز معظم الدورات التي تقدمها هذه الدول على إدارة عمليات الضيافة و الإستقبال بما في ذلك الفنادق و المطاعم و السفن والمنتزهات و الأسواق و مراكز المؤتمرات و الأندية و المجالات ذات الصلة.

تتشابع مناهد دورات ادارة الفنادق في موضوعها الرئيسي مع دورات الأعمال حيث تركز على إدارة الضيافة كا أن هناك جزء متخصص في الدورة يشمل إدارة المطاعم و عمليات الإقامة  السياحة العالمية و إدارة المناسبات و الحفلات و إعداد الطعام. قد يلجأ الطلاب أحيانا إلى دراسة اللغات الأجنبية التي تمثل ميزة إضافية تخدمهم  في سوق العمل العالمي.

بمجرد أن تنتهي من برنامجك الدراسي سواء كان شهادة أو دبلومة أو دبلومة متقدمة  أو درجة بكالوريوس أو حتى دبلومة دراسات عليا ستجد أمامك العديد من فرص العمل المتاحة قد تبدأ بالعمل في أقسام مثل المكتب الأمامي أو الاستقبال  أو مسك الدفاتر و المبيعات و التسويق. ليس من الضروري أن تحصر نفسك على الفنادق و المنتجعات و ما شابه ذلك بل يمكنك أن تعمل في مجال خطوط الطيران و المستشفيات و المجالات العامة.

يفتح العمل في مجال الفندقة فرصا عديدة للحصول على مرتبات مجزية في بيئة عمل نشطة. إذا كنت تفكر في مستوى الراحة التي ستوفره الشركات للمديرين و الإكراميات اليومية التي يحصل عليها الموظفين ، ستجد أن الرواتب تنافسية، على سبيل المثال يصل الراتب الذي يتقاضاه مدير الأغذية و المشروبات مليون دولار سنويا، بينما تصل مرتبات بعض الوظائف الأخرى من 500-800 ألف دولار.

إذا لم تكن هناك قاعدة يجب اتباعها في مجال الفندقة، فينبغي عليك أن تعرف أن الوظائف الجيدة تبحث عن الأشخاص الجيدين . إذا كنت تريد أن تعمل في مجال الإدارة، عليك أن تعمل بجد و أن تكون محترفا في كل شئ تقوم بعمله. عليك أيضا أن تعامل الجميع باحترام و أن تولى اهتماما بالتفاصيل و أن تتعامل بمرونة مع الجدول الزمني الخاص بك و أن تتحلى بالصبر.

البحث عن الدورات

الوجهة الدراسية
حسب المستوى الدراسي*
عــن الكاتب

Loves writting