أساسيات
الدراسة بالخارج : معلومات عن البرامج الدراسية

نبذة عن دراسة علم الإجتماع

21600

ظهر علم الإجتماع كتوجه دراسى أكاديمى فى أوائل القرن التاسع عشر ليهتم بخصائص الإنسان إجتماعياً والتعرف سلوكياته، وهو يدرس العمليات والظواهر الإجتماعية على مستوى الأفراد وعلى مستوى الجماعات وأساليب معيشة الأفراد فى الجماعات وتحركاتهم فى كافة مجالات الحياة، ويعتبر أول من أسس علم الإجتماع ويعد مؤلفه "مقدمة ابن خلدون" مرجعاً تاريخيا فى هذا العلم هو المفكر العربى أبو زيد عبد الرحمن بن محمد بن خلدون.

محتويات الدراسة

دراسة علم الإجتماع فى الخارج دراسة شاملة وتتطرق للعديد من الفروع التى يتناولها هذا العلم بالدراسة النظرية وأيضاً بالدراسة بصورة تطبيقية، وهو توجه دراسى أصبحت الجامعات الأجنبية تتبناه مؤخراً، لذلك إذا كنت تخطط لدراسة علم الإجتماع فى الخارج فيجب عليك أن تتوقع دراسة الموضوعات الأتية فى علم الإجتماع:

علم الإجرام

التنظيم الأجتماعى

دراسات علم الشيخوخة

علم العلاقات العرقية

دراسات علم الإجتماع المقارن

دراسة تأثير الجنس وعلاقاته

دراسات علم السكان

دراسات علم الإجتماع السياسى

دراسة الممارسات الإجتماعية

المجالات الوظيفية

خريجين دراسات علم الإجتماع أمامهم العديد من مجالات العمل على عكس ماهو شائع عن هذة الدراسة خاصة فى الدول الأجنبية أو دول الدراسة بالخارج نظراً لإهتمام حكومات تلك الدول بالدراسات الإجتماعية وتأثيراتها، بالإضافة إلى تواجد العديد من الفرص العملية للعمل فى دول الشرق الأوسط حيث تتوافر فرص العمل لخريجين علم الإجتماع فى كافة المجالات مثل:

مجال التنمية الإجتماعية: حيث يمكن لخريج الإجتماع العمل فى هيئات الضمان الإجتماعى، ومراكز التنمية الفكرية، ومدارس التربية الفكرية، ومراكز إعادة التأهيل الإجتماعى، ودور الرعاية الإجتماعية.

مجال الصحة: حيث متاح أمام خريج الإجتماع العمل فى وظائف الرعاية الإجتماعية الصحية فى المستشفيات.

مجال التعليم: حيث يمكن العمل فى التدريس، أو كأخصائى إجتماعى للطلاب وكذلك مجال الإرشاد الطلابى فى المدارس.

مجال الصناعة: حيث يمكن لخريجين الإجتماع العمل بأقسام الخدمات الإجتماعية فى المصانع.

مجال العلاقات العامة فى المؤسسات الحكومية والخاصة.

مجال قطاعات الأمن بالداخلية: حيث يمكن العمل كإخصائى إجتماعى للإرشاد والتوعية فى السجون وفى مراكز الأمن.

مؤسسات المجتمع المدنى والمؤسسات الأهلية: مثل الجمعيات الخيرية وغيرها.

مراكز التنمية الريفية والحضرية: مثل مراكز حماية البيئة ومراكز التوعية.

مؤسسات رعاية وتأهيل المعاقين.

الأندية الرياضية: كمنظم للأنشطة الرياضية والإجتماعية بالنوادى الرياضية.

أخى الطالب إذا استفدت من تلك المعلومات يمكنك القراءة عن

دراسة الفلسفة فى الخارج

دراسة العلوم الإنسانية

دراسة العلوم السياسية

البحث عن الدورات

الوجهة الدراسية
حسب المستوى الدراسي*
عــن الكاتب

محرر و مدون ذو ميول ثقافية و تعليمية متنوعة ... شاركنى برأيك و معلوماتك في المجال التعليمي و الثقافي

ألقي نظرة...