أساسيات
الدراسة بالخارج : معلومات عن البرامج الدراسية

دراسة التمريض في الخارج

بواسطة
1133

تُعتبر مهنة التمريض إحدى المهن الشاقة عاطفياً، حيث يجب على الممرّض المحتمل أن يكون أكثر إنسانية، طيّب القلب، ولديه قدرة كبيرة على التحمّل. بالإضافة إلى معرفته الجيدة جداً في العلوم والطب وصحّة جسم الإنسان، حيث من المفترض تقديم المساعدة والدعم للأشخاص الذين يعانون من مشاكل صحيّة وجسدية.

 

اقرأ أيضاً: دراسة الكيمياء في بريطانيا

 

وصف البرنامج

يستغرق الحصول على بكالوريوس في التمريض 3 سنوات ويسمح للخريج حينها العمل في مجموعة متنوعة من التخصصات، حيث من المفترض أن يمتلك مستوى عالٍ من القدرة على اتخاذ القرارات الهامّة.

خلال دراستهم، يمكن للطلّاب اختيار تخصصهم ومنها:

• تمرض البالغين
• التمريض في مجال الصحّة النفسية
• صحّة الأطفال
• صعوبات التعلّم

اعتماداً على التخصص الذي يختاره، يتعلّم طالب التمريض أساسيات علم التشريح، علم وظائف الأعضاء، الكيمياء الحيوية، وغيرها من العلوم الطبية ذات الصلة، بالإضافة إلى أسايات السلوك الإنساني والتواصل مع الآخرين.

في نهاية البرنامج، يصبح الطلّاب جاهزين لتطبيق المعرفة والخبرات التي يكتسبها في المستشفيات.

 

اقرأ أيضاً: 5 أمور عليك القيام بها في كندا

 

شروط القبول

أنت أولاً تحتاج لإثبات كفائتك باللغة الإنجليزية من خلال اجتياز أحد امتحاني آيلتس أو توفل والحصول على الدرجة التي تطلبها الجامعة، بالإضافة إلى ذلك فإنّ بعض الجامعات تجري مقابلات شخصية مع المتقدمين.

 

اقرأ أيضاً: الهوية الثقافية لإيرلندا

 

الآفاق المهنية

تُعتبر التمريض واحدة من المهن الأكثر طلباً، فالمستشفيات والعيادات ليست الأماكن الوحيدة التي يمكن للممرضين العمل فيها مثل المنظمات الخيرية، السفن، القطعات العسكرية، الجامعات، المدارس، مراكز عيانة المسنيين، وغيرها.

 

البحث عن الدورات

الوجهة الدراسية
مرحلة جامعية
عــن الكاتب

كاتب ومدوّن مهتم بشؤون التعليم والعلاقات الدولية، أسعى لإثراء المحتوى العربي بكل ماهو ممتع وشيق ومفيد

ألقي نظرة...