أساسيات
الدراسة بالخارج : معلومات عن البرامج الدراسية

نصائح سريعة للإستعداد لإختبار التوفل

بواسطة
4017

اختبار التوفل هو واحد من أهم الخطوات فى طريق الطالب الدولي الذي يرغب فى التقديم للدراسة بالخارج .. وهو – على الرغم من بساطته – إلا أنه يُمثل حجرعثرة أمام طموح الكثيرين جدا من طُلاب الوطن العربي الذين يرغبون فى إكمال دراساتهم العُليا فى الجامعات العالمية ..

بداية ، تأكد أولاً أن الجامعة التى ترغب أن تنضم إليها تضع شهادة التوفل فى شروط التقديم .. وابحث ، عن أي شيئ بالضبط تبحث الجامعة فى شهادة التوفل ؟! .. بعض الجامعات تُركز على درجات مُعينة من أقسام اختبار التوفل ، مثل المُحادثة أو الكتابة ، بشكل أكبر من غيرها .. وكما تعرف ، كل قسم فى الاختبار يتألف من 30 درجة ..

نصائح للإستعداد :

تأكد أنه ، كلما زاد عدد الإختبارات التدريبية التي تخوضها ، والتى تُحاكي نموذج إختبار التوفل .. كلما زادت فُرصك فى الحصول على الدرجات المطلوبة بشكل أسهل وأكثر بساطة وبُعداً عن التوتر والتعقيد..

تدرّب باستمرار على خوض الاختبارات ، سواءاً بحضورك لدورات تأهيلية لإجتياز التوفل ، أو بتحميل اختبارات من شبكة الانترنت ، أو أي وسيلة أخرى .. المهم ألا تدخل لجنة الإختبار إلا بعد أن تكون قد اجتزت بالفعل عشرات – وربما مئات – الاختبارات التأهيلية التدريبية المُشابهة لنظام اختبار التوفل تماماً..

التوفل هو إختبار لقياس ( اللغة الإنجليزية ) لديك بشكل عام .. ولا يُركز على الانجليزية الاقتصادية ، أو مُفردات مُعينة .. اقرأ دائماً فى الموسوعات ، والمقالات البحثية ، وغيرها من المقالات التى تُنمي مهاراتك اللغوية والمعلوماتية بشكل مُستمر ، سواءاً فيما يخص المفردات العادية ، أو المفردات الاكاديمية العلمية..

الوقت عامل مُهم جداً لإجتياز الإختبار بنجاح .. إختبار التوفل مُدته 4 ساعات ونصف .. إذا لم تتدرب بشكل جيد جداً على كيفية تقسيم الوقت على الأسئلة بكفاءة ، أو كيفية التركيز بشكل جيد جداً طوال فترة الإختبار .. سيُصيبك الإرهاق حتماً فى الإختبار ، وربما تفشل فى إجتيازه على الرغم من كفاءتك واستعدادك له .. الإختبار يهدف لقياس تقسيمك للوقت بشكل صحيح كذلك ، وليس مُجرد قياس مهاراتك اللغوية..

فى الكثير من اختبارات التوفل ، ربما تجد نفسك بصدد أسئلة لم تجد لها مثيل فى شبكة الانترنت أو من خلال بحثك المُوسع قبل دخول الاختبار .. هنا تأتي الحاجة لضرورة الإستعانة – بقدر الإمكان – بمُدرب لغة إنجليزية أمريكي الجنسية ، لديه مهارات لغوية محلية أصلية يُساعدك فى الانتباه لبعض الامور الدقيقة وشديدة الخصوصية للغة الإنجليزية ، ربما لن تجدها فى أي مكان آخر ، أو عند أي مُدرب لغة إنجليزية من وطنك ..

قبل خوض الإختبار ، حاول ان تستمع كثيراً جداً إلى عدد كبير من المُحادثات الصوتية التى تُحاكي نظام اختبار التوفل ، وركز عليها بشكل يجعلك مؤهلاً نفسياً وفكرياً لإجتياز هذا القسم .. وأيضاً ، بالنسبة لقسم التحدث ، حاول أن تُهيئ إجابات جاهزة فى كل أمر من الامور المُتوقعة ، وأن تختصر فيها طبقاً للوقت المُتاح .. درّب نفسك باستمرار على الاستنتاج السريع ، والقدرة على الرد بشكل فعّال ومُناسب ومُختصر.. وصحيح

هذه النصائح مُجرد لمحات سريعة حول الاستعداد لإجتياز إختبار التوفل ، والحصول على المجموع المطلوب للقبول فى الجامعات الدولية ..تذكر دائماً ان الاختبار هو مُجرد قياس لمهاراتك اللغوية والتنظيمية ، بهدف تعويدك بشكل شبه كامل على الحياة الطبيعية أثناء دراستك فى الخارج..

اقرأ تفاصيل أخرى شديدة الأهمية عن التوفل :

اختبار التوفل .. ما هو ؟

اختبار التوفل للغة الإنجليزية

 أفضل 10 نصائح للإستعداد لإمتحان التوفل

البحث عن الدورات

الوجهة الدراسية
حسب المستوى الدراسي*
عــن الكاتب

مهتم في شؤون الثقافات و التعليم الدولي