أساسيات
أستراليا: دليل الوجهات الدراسية

ملبورن المدينة الأكثر ملائمة للعيش في 2015

بواسطة
880

نشرت مجلة الإيكونوميست العريقة تقريرها السنوي حول أكثر المدن ملائمة للعيش، ووفقاً لنشرة عام 2015 فإنّ على سكّان العاصمة الأسترالية ملبورن الاستمتاع بسنة أخرى في المدينة الأكثر ملائمة للعيش في العالم.

وفي حين جاءت مدن أديلايد، سيدني، وباث الأسترالية في المراتب الـ 6، 7، و8 على الترتيب ضمن أكثر المدن ملائمة للعيش، فإنّ المرتبة الثانية كانت من نصيب العاصمة النمساوية فيينا، في حين اُعتبرت مدينة فانكوفر الكندية هي ثالث أكثر مدينة ملائمة للعيش على سطح الأرض.

اعتمدت الإيكونوميست في إعداد هذا التقرير الذي شمل 140 مدينة على عدد من العوامل والتي من أبرزها: السلامة، الرعاية الصحية، الموارد التعليمية، والبنية التحتية والبيئية.

وتحتضن العاصمة الأسترالية ميلبورن عدد من أبرز الجامعات المحلية والتي تمّ تصنيفها في مرتبة راقية ضمن أفضل جامعات العالم، أبرزها جامعة ملبورن التي صُنّفت مؤخراً في المرتبة الـ 42 ضمن قائمة أفضل جامعات العالم، بالإضافة إلى جامعة موناش والتي تُعتبر أكبر جامعة في البلاد.

ولا تتوقف الجامعات الاسترالية فى ملبورن على هاتين الجامعتين، فالمدينة تضم جامعة لاتروبي، جامعة سوينبورن التكنولوجية، جامعة فيتكوريا، مقر فرعي للجامعة الكاثوليكية الاسترالية، جامعة ديكين، وغيرها من الجامعات والمراكز البحثية ومؤسسات التعليم العالي التى تحظى بشهرة عالمية واعتماداً دولياً.

هذه الجامعات والمؤسسات الاكاديمية المرموقة ، تستضيف سنوياً الآلاف من الطلاب الدوليين من كافة أنحاء العالم ، من بينهم آلاف الطلاب العرب ، الذين يفدون على المدينة للتعلم فيها .. والإستمتاع بالإقامة بها..في الواقع، فإنّ وصف "المدينة الضخمة" هو أكثر الأوصاف المناسبة التى يمكنها ان تنطبق على هذه المدينة العالمية، فلمبورن تضم حوالي 30% من مصانع أستراليا، هو ما يعني أكثر من 8 آلاف مصنع متنوّع بين الصناعات الثقيلة والنفط والملابس والمنتجات الغذائية وغيرها، وتعتبر أيضا الميناء الرئيسي ومركز المواصلات في ولاية فيتكوريا لما تملكه من شبكات متطورة فى كافة وسائل النقل المختلفة.

في وقت سابق من هذا العام، اعتبر موقع QS المتخصص بالتعليم الدولي مدينة ملبورن واحدة من أفضل المدن بالنسبة للطلّاب الدوليين، معتمداً بذلك على عوامل تتعلّق بجودة الحياة، القدرة على تحمّل تكاليف الحياة، توافر فرص عمل، توافر جامعات مرموقة ضمن مجمتع طلابي نشط.

 

مقالات ذات صلة

أفضل 5 جامعات في أستراليا وفق تصنيف 2016

3 تخصصات عليك دراستها في أستراليا

استمرار نمو قطاع التعليم العالي في أستراليا

 

البحث عن الدورات

أستراليا
مرحلة جامعية
عــن الكاتب

كاتب ومدوّن مهتم بشؤون التعليم والعلاقات الدولية، أسعى لإثراء المحتوى العربي بكل ماهو ممتع وشيق ومفيد

مجانا

"دليلك "للدراسة في أستراليا

هل تمتعت بما قرأت؟ لقد وضعنا المواضيع المتداولة حول الدراسة في أستراليا في كتاب رقمي واحد ومفيد

ألقي نظرة...