أساسيات
كندا: دليل الوجهات الدراسية

أفضل 3 مدن للدراسة في كندا

بواسطة
1537

دائماً ما تحتل كندا مرتبة متقدمة في كل الدراسات المتعلّقة بجودة الحياة، وهو أحد الأسباب التي جعل منها إحدى الوجهات الدراسية المفضّلة للطلّاب الدوليين خلال السنوات العشرين الأخيرة.

رغم شتائها القاسي وقلّة عدد سكّانها مقارنة بمساحتها، فإنّ كندا معروفة بجمالها الطبيعي وامتلاكها لثروة كبيرة من الغابات والبحيرات والجبال والبراري.

وفقاً لإحصائيات صدرت مؤخراً فإنّ ثلث الكنديين ينتمون لخلفيات عرقية مختلفة، حيث استقبلت البلاد أكثر من 15 مليون مهاجر خلال القرن الماضي، أمّا اللغتين الرسميتين فهما الإنجليزية والفرنسية والتي يتم استخدامهما بوقت متزامن في الأوراق الرسمية والحكومية، وهذا بالطبع يدل على التنوّع الثقافي المدهش في كندا.

في حال قررت التوجّه نحو كندا للدراسة هناك، فنحن نقترح عليك أفضل 3 مدن للدراسة فيها.

مونتريال

أكبر مدينة كندية ناطقة بالفرنسية وثاني أكبر مدينة في البلاد، وفيها يوجد 4 جامعات و12 كلية عامّة ومهنية GEGEPs، وعادة ما تحوي أكبر نسبة من الطلّاب الذين يتابعون دراستهم بعد المرحلة الثانوية على مستوى أمريكا الشمالية.

باعتبارها العاصمة الثقافية للبلاد، فهي تضمّ مزيجاً فريداً من التطوّر الأوروبي والإثارة الأمريكية، وتحتضن سنوياً عشرات المهرجانات المتعلّقة بالموسيقى والرقص والكوميديا والألعاب النارية.

أبرز الجامعات الموجودة في مونتريال هي جامعة ماكجيل التي صُنّفت مؤخراً في المرتبة الـ 24 ضمن قائمة أفضل جامعات العالم ممّا يجعلها أفضل جامعة في كندا، والتي تُعتبر إحدى الجامعات الناطقة باللغة الإنجليزية.

تورنتو

عاصمة مقاطعة أونتاريو وأكبر مدينة في كندا وواحدة من أكثر المدن متعددة الثقافات في العالم، وعدم تجانس أعراق سكّانها انعكس على ثقافة المطبخ والموسيقى والحياة الاجتماعية، وجعل منها واحدة من المدن الأكثر إثارة في أمريكا الشمالية.

باعتبارها المقر الرئيسي لبورصة تورنتو وموطناً أكبر 5 مصارف بالبلاد، جعل من تورنتو المركز المالي لكندا وأحد أبرز المراكز الرائدة في الترفيه والإعلام والصناعات الإبداعية.

وجود الكثير من المتاحف والمعارض ومهرجانات الموسيقى الحية طوال العام بالإضافة إلى مهرجان تورنتو السينمائي، جعل من تورنتو مدينة نابضة بالحياة.

عندما يتعلّق الأمر بالتعليم، فإنّ تورنتو تُعتبر موطناً لعدد من مؤسسات التعليم المرموقة أبرزها: جامعة رايرسون البحثية، وجامعة تورنتو الرائدة في أبحاث الخلايا الجذعية والتي احتلّت المرتبة 34 ضمن أفضل جامعات العالم.

فانكوفر

ثالث أكبر مدينة في كندا وواحدة من أكثر المدن ملائمة للعيش في العالم، تقع على الساحل الغربي للبلاد ومُحاطة بمناظر طبيعية خلّابة أبرزها جبال روكي والتي تُعتبر مقصداً لهواة التزلّج.

تُعتبر فانكوفر مركزاً لعدد من الجامعات الرائدة أبرزها: جامعة كولومبيا البريطانية التي جاءت في المرتبة الـ 50 ضمن قائمة أفضل جامعات العالم، جامعة سايمون فريزر (222)، جامعة فيكتوريا (290)، وجامعة فانكوفر آيلاند.

 

مقالات ذات صلة:

3 تخصصات عليك دراستها في كندا

لماذا الدراسة في كندا؟

الآفاق الوظيفية في كندا

 

 

البحث عن الدورات

كندا
مرحلة جامعية
عــن الكاتب

كاتب ومدوّن مهتم بشؤون التعليم والعلاقات الدولية، أسعى لإثراء المحتوى العربي بكل ماهو ممتع وشيق ومفيد

ألقي نظرة...