أساسيات
هونغ كونغ: معلومات أساسية - يجب قراءته

لمــاذا الدراسة فى هونج كونج؟

بواسطة
714

لماذا هونج كونج ؟

هونج كونج أو الميناء العطر كما تعنى باللهجة المحلية هو الإسم الكانتوني أو الهاكاني إشارة الى خليج صغير يطلق عليه الآن ميناء ابردين بين جزيرة هونج كونج وجزيرة ابردين حيث كان هذا الخليج أول مكان تقابل فيه التجار البريطانيين بالسكان المحليين ثم تعمم الإسم ليشمل مجموعة الجزر التى تشمل جزيرة هونج كونج وشبة جزيرة كولون ومجموعة جزر أخرى متناهية الصغر وهى محصورة ما بين بحر الصين الجنوبي ودلتا نهر اللؤلؤة .

ويمتد تاريخ هذه المنطقة منذ العصور الوسطي تحولت من مجرد قرية صيد صغيرة الى واحدة من أهم المركز الإقتصادية الرائدة صاحبة الإقتصاد المزدهر القائم على التجارة الحرة وصاحبة العملة الثامنة الأكثر إستخداماً على مستوي العالم.وأصغر المناطق مساحة والأكثر كثافة سكانية فى العالم. وتحولت الى مركز للعمارة والبنية التحتية المتقدمة جعلت منها المدينة الأكثر علواً حول العالم.صاحبة المراكز الأولى من حيث الإقتصاد ومكافحة الفساد ورفاهية الحياة والأعلى متوسط لعمر الإنسان على وجه الأرض.

لذلك فإجابة السؤال لماذا هونج كونج سهلة جدا واليك المزيد حول هذة الأسباب التى تجعل من هونج كونج المقصد الصحيح للدراسة أو السياحة أو التجارة والأعمال أو حتى الإنتقال للعيش هناك.

الطبيعة والجغرافيا الساحرة :

تتميز أراضى هونج كونج بالجبال والتلال الوعرة والمناظر الطبيعية الخلابة والمحميات الطبيعية والحدائق الوطنية وساحلها الطويل المتعرج المليئ بالخلجان والشواطئ والأنهار والحدائق الجيلوجية والصخور البركانية والرسوبية.

وليس لأنها أشهر المدن الصناعية الكبري فى العالم بل إنها تشتهر بالبيئة الخضراء النظيفة الأقل تلوثاً فى العالم.

المناخ المعتدل والطقس المميز:

كما أن مناخ هونج كونج الرطب شبه المداري جنوب مدار السرطان يجعل من طقسها حاراً فى الصيف رطباً يتخلله الأمطار والعواصف الرعدية والأعاصير الأستوائية والرياح الدافئة القادمة من الجنوب الغربي، أما الشتاء فهو معتدل الطقس مليئ بأيام مشمسة وجو صحو وبعض الرياح الباردة القادمة من الشمال. أما الربيع فهو أكثر فصول المنطقة إعتدالاً والخريف معظمه مشمس وجاف.

وفى المجمل تتعرض المنطقة لمعدل عالي من أشعة الشمس طوال العام.

الإقتصاد المزدهر :

إن إقتصاد هونج كونج فى غاية التميز والإزدهار كما أسلفنا ذكره،فهو إقتصاد رأس مالي ضخم يعتمد على الخدمات ويتميز بأسعار الضرائب المنخفضة وإتساع نطاق التجارة الحرة وهو أكثر الإقتصادات حرية فى العالم، فهى مركز تجارى ومالي مهم وواحدة من النمور الآسيوية الأربعة ومركز التصدير الأول على مستوي العالم.

البنية التحتية المميزة وشبكة المواصلاث المنطورة:

كما أن بنية هونج كونج التحتية عالية التطور فى شبكة المواصلات فتطور الشبكة وجودة الخدمة بها تدفع المواطنين والمقيمين بها للإستخدامها بنسبة 90% فى جميع تنقلاتهم اليومية وهي أعلى نسبة فى هذا المجال حول العالم، كما أن مطار هونج كونج الدولي محور أساسى وبوابة طيران هامة جدا وأساسية فى قارة آسيا بل هو أكثر مطارات العالم إذدحاماً بالرحلات والطائرات.

التعليم والدراسة الرائدة:

وأخيراً فبجانب كونها مقصدا هاماً للسياح والترفية والإقامة والتجارة فالتعليم فى هونج كونج من الأنظمة التعليمية ذات الجودة العالية جدا فهو مشابهاً بدرجة كبيرة لنظام التعليم الإنجليزي وتستعمل اللغة الإنجليزية بجانب اللغة الكانتونية والصينية المكتوبة فى أنظمة التعليم ويصنف النظام التعليمي بها حسب البرنامج الدولي لتقييم الطلاب أنه ثاني افضل نظام تعليمي فى كل دول العالم، حيث تمتلك هونج كونج ثمان جامعات حكومية وجامعة خاصة واحدة وعدد من المعاهد الخاصة التى توفر تعليماً عالياً أقدمهم جامعة هونج كونج الحكومية العريقة.

أعتقد بعد كل تلك النقاط المميزة التى سردناها بإختصار حول هونج كونج أصبح لدينا إجابة وافية عن التساؤل حول  لماذا هونج كونج؟ .

إقرأ أيضا:

التقديــم للحصــول على التأشيــرة الطلابيــة لهـونج كــونج

الحيــاة فى هــونج كونج

إحصل على شهادة في العلاقات العامة من الخارج

 

 

 
 

 

 

 

البحث عن الدورات

هونغ كونغ
حسب المستوى الدراسي*
عــن الكاتب

كاتب و محرر مصري, يسعى لأن يكون مفكر عربي و فيلسوف عالمي. ساخر دائما, باحث عن كل ما هو جديد و مفيد