أساسيات
نيوزيلاندا: آخر الأخبار

نيوزيلندا... الوجهة الدراسية المفضلة لدى طلاب الشرق الأوسط

771

وفقا لتقرير نشرته مؤخراً وزارة التربية والتعليم النيوزيلندية أوضح فيه أن عدد طلاب الشرق الأوسط الذين يتوجهون إلى نيوزيلندا للدراسة الجامعية قد تزايد بمعدل ضخم 346٪ خلال أربعة سنوات فقط (منذ عام 2006 وحتى عام 2010) وهناك حوالى 11597 طالب من طلاب الشرق الأوسط مسجلين فى مؤسسات نيوزيلندا التعليمية، مما يجعل دول الشرق الأوسط ثالث أكبر مصدر للطلاب للدراسة فى نيوزيلندا فى عام 2010، وخاصة بالنسبة للكليات الفنية والتطبيقية والمؤسسات التعليمية الخاصة التى تقدم التعليم المهنى.
إذن، ما الذى يجذب الطلاب العرب للدراسة في نيوزيلندا؟ أشياء كثيرة في الواقع!
الجامعات الحكومية فضلاً عن الجامعات الخاصة ومؤسسات التعليم المهنية تقدم مرافق وإمكانيات جامعية عالمية المستوى، وأعضاء هيئة التدريس على درجة كفاءة عالية، كما أن المؤهلات الدراسية التى يحصل عليها الطلاب من المؤسسات الدراسية النيوزيلندية ذات قيمة كبيرة فى جميع أنحاء العالم
الدورة الدراسية فى نيوزيلندا تتكلف أقل بالنسبة للطالب الدولى، بالمقارنة مع وجهات دراسية شائعة أخرى مثل استراليا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة، وكندا؛ ويعد هذا من الاكتشافات الرئيسية التى توصلت إليها بحوث شركة ديلويت نيوزيلندا فى عام 2007 والتى تم تحديثها عام 2009.
إن وزارة التربية والتعليم النيوزيلندية تعمل عبر منهج معين يحدد الممارسات اللازمة لرعاية الطلاب الدوليين؛ وهذا يجعل من نيوزيلندا أول دولة تحدد معايير رعاية الطلاب الدوليين، وكل المؤسسات التعليمية تأخذ فى إعتبارها تلك المعايير لرعاية ورفاهية الطلاب الدوليين.

الطالب الدولى في نيوزيلندا يستمتع أيضاً بأسلوب حياة متنوعة وآمنة وصديقة للبيئة أثناء دراسته. كما أن السكان المحليين مشهورين بحسن ضيافتهم، كما يمكنك أيضاً أن تمضى بعض الوقت فى أنشطة الهواء الطلق حيث ستجد الكثير مما يمكنك رؤيته والقيام به.

للمزيد من المعلومات يمكنك قراءة تلك الموضوعات

الدراسة فى جامعات نيوزيلندا

تأشيرة الطالب إلى نيوزيلندا

معلومات عن الدراسة فى أستراليا

الصورة من عدسة المصور Ambro

ترجمة محمد احمد عبد السلام

البحث عن الدورات

نيوزيلاندا
حسب المستوى الدراسي*
عــن الكاتب

محرر و مدون ذو ميول ثقافية و تعليمية متنوعة ... شاركنى برأيك و معلوماتك في المجال التعليمي و الثقافي