أساسيات
المملكة المتحدة: التقدم الى الجامعات

حوار مع المُوظف المسؤول عن إستلام طلبات تسجيل الطُلاب بجامعة دوندي

بواسطة
780

نستعرض سوياً فى هذا الحوار ، بعض التفاصيل الهامة التى تركز عليها الجامعات بشكل عام لقبول الطلاب الذين يتقدمون إليها .. وجامعة دوندي البريطانية بشكل خاص ..

س : ماهي خطوات عملية مُراجعة طلبات التقديم .. وكم من الوقت تستغرق للحصول على العرض ؟

فى البداية ، نقوم بفحص مؤهلات الطالب المُتقدم للتأكد من أن المُتطلبات الاساسية والدرجات والإنجازات التى حققها الطالب المُتقدم مُطابقة للمطلوب .. في حالة الطلاب الدوليين ، فنحن فى الغالب نكون فى حاجة إلى معلومات أكثر حول المؤهلات ، ونتواصل مع الطالب عبر الإيميل ونرسل له بعض الاستفسارات. نفحص كافة الأوراق والوثائق والمستندات والحالة الشخصية للطالب ، ومدى قابليته وجهوزيته للمقرر الدراسي الذي يرغب بدراسته .. مثل درجاته الدراسية ، وتقديراته الجامعية ، مدى نشاطه ورغبته فى الحصول على شهادة متميزة ، إلخ..

بعد ذلك ، نقوم بفحص عوامل أخرى لنتأكد من خلو طريق الطالب من عقبات من أي نوع ، ونحاول استكشاف ذلك من خلال الكثير من الأمور .. على سبيل المثال ، من الممكن ان تكون اللغة الإنجليزية للطالب جيدة ، ولكنها ليست كافية لتلبية شروط استخراج التأشيرة وهذه عقبة شائعة جداً للطلاب الدوليين .. أيضاً نتواصل مع الطالب ، ونسأله إذا كان لديه أي مؤهلات أخرى ، وننصحهم ببعض النصائح التى تجعلهم ياتون للدراسة سريعاً ..

مثال آخر حول ( العقبات ) التى يواجهها بعض الطلاب المُتقدمين ، هو كون بعضهم من ذوي الإحتياجات الخاصة ( بدءاً من عُسر القراءة انتهاءاً بالمشاكل فى الحركة ) .. فنعمل على التأكد لتوفير وسائل مُساعدة ومريحة لهم أثناء الدراسة ، ونختبر قدرة الجامعة فى تقديم الخدمات لذوي الاحتياجات الخاصة ، وتقديم كافة الوسائل المُساعدة لهم..

أما بالنسبة للشق الثاني من السؤال حول الوقت الذي نستغرقه لعمل كل هذا ، فنحن فى الواقع نتعامل مع كل متقدم على حدة كشخص ، وبالتالي فلا يُمكن تحديد وقت بعينه.. بعض استمارات التقديم مثلاً تكون واضحة تماماً ، ووافية جداً بحيث لا يستغرق الإنتهاء منها سوى بضع دقائق .. أما التعامل مع الطلاب الدوليين فيكون عادة فى حاجة إلى المزيد من المعلومات من الطلاب كما أوضحنا..كافة طلبات التقديم يتم مراجعتها وفحصها بدقة عن طريق موظفين مُختلفين ، لضمان الدقة والكفاءة والفعالية ، وتوفير أكبر درجات التحرّي والتأكد من كافة التفاصيل التى يُقدمها الطلاب ..

س : كيف يتم تقييمكم للمراجع والأوراق التى تُبرز المستوى الاكاديمي للطالب المُتقدم ؟!

نحن نريد أن نعرف من خلال شخص أو جهة مسؤولة ، من الذي قام بتعليم الطالب الذي أرسل طلباً للتقديم ، وما هو مستواه .. وما هو تقييم هذه الجهة لمستوى الطالب ، وهل هو مُناسب للتقدم فعلاً لدراسة الدرجة التى يطلب التقدم إليها فى مؤسستنا التعليمية ؟

س : ماهي أهمية الإستعانة بالمصادر الشخصية للطلبة ؟!.. ماذا تتوقعون أن تجدوا ؟! .. علام تبحثون بالضبط ؟!

نحن لا نطلب أي مصادر شخصية من الطالب .. سوف نقوم بإكتشاف كل شيئ عن شخصيتك والنواقص التى بها بمجرد وصولك إلى هنا !

س : كيف يُمكنكم مُعادلة الدرجات والمُستويات المُختلفة لجميع الطلاب المُتقدمين من مُختلف الانظمة التعليمية حول العالم ؟!

نحن نملك العديد من مصادر المعلومات ، بدءاً من الجهات الوطنية المانحة ، مروراً بالقنصليات البريطانية ، وانتهاءاً بكافة المؤسسات التعليمية الصديقة والشريكة لنا حول العالم .. نقوم بجمع كافة المعلومات بشكل دوري حتى نكون على علم كامل بآخر التحديثات والتغييرات والمستجدات على النظم التعليمية العالمية ، ومدى توافقها مع مبادئ نظامنا التعليمي..

س : كيف يُمكن للطالب الدولي أن يجد الإرشاد والنصائح اللازمة أثناء إجراؤه لعملية التقديم ؟!

نحن نضع كافة المعلومات الحديثة فى كل الأمور التى تهم الطالب الدولي فى موقعنا الإليكتروني.. الاقسام فى موقعنا التى تخص الطلاب الدوليين تعتبر فى موقعنا الأكثر تنافسية وتميزاً من الجامعات الاخرى .. لأننا ببساطة نتعامل بالشفافية المُطلقة مع الطلاب..

المتقدمون للدراسة فى جامعتنا يُمكنهم المُتابعة بأنفسهم كافة التفاصيل للدراسة فى الجامعة ، والحُكم بأنفسهم حول أحقيتهم للقبول او الرفض فى برنامج دراسي مُعين من خلال المعايير التى تضعها الجامعة وتنشرها فى الموقع ..كما ان لدينا مبدأ واضح ، انه فى حالة إذا قام ثلاثة طلاب بوضع نفس السؤال .. فهذا معناه أنه أمر مهم بالفعل يجب أن يهتم الموقع بإجابته بأفضل شكل ممكن..

س : بخصوص ملء طلبات التقديم عبر الانترنت للطلاب الدوليين ، هل لديك أي نصائح ترغب فى إعطاءها لهم ؟

كل ما أستطيع أن اقوله أن ملء طلبات التقديم عبر الانترنت شديدة الوضوح ، وتشرح نفسها بنفسها ..فقط كل ما أريد ان أضيفه فى هذا الموضوع أنه من الأفضل أن تقوم بإعطاءنا كل المعلومات الممكنة ولا تقم بإخفاء أي شيئ .. لا تعتبر ان درجاتك القديمة فى الثانوية مثلاً هي أمر غير مهم بالنسبة لنا.. لا تظن أنه من غير الضروري بالنسبة لنا أن نعرف شيئاً عن تلك السنة التى قضيتها فى جامعة أخرى .. نحن نقضى وقتاً طويلاً فى التواصل مع الطلاب لملء هذه الفراغات ومعرفة هذه التفاصيل .. وتكون هي العامل الرئيسي فى تأخير قبول الطالب من عدمه .. الأفضل أن يقوم المتقدم بملء كافة البيانات التى يراها مُهمة أو غير مُهمة ..

س : هل تقومون بإجراء مُقابلات شخصية مع الطُلاب المتوقع قبولهم ؟! .. وإذا كانت الإجابة نعم ، فما الذين تتوقعون من الطلاب أن يقوموا به أثناء هذه المُقابلات ؟!

نعم صحيح .. نحن نقوم بإجراء مقابلات شخصية للطلاب المُتقدمين لدراسة بعض المقررات الدراسية .. ومع ذلك ، فكل مقابلة شخصية لها أسئلتها المُختلفة وأفكارها المُختلفة عن المقابلات الأخرى ، يبحث من خلالها المسؤولون عن نقاط القوة والضعف فى الطالب المتقدم .. يمكنك معرفة كافة المعلومات عن المقابلات الشخصية من خلال الرابط

س : ما هو أكثر ما يُلفت نظرك فى استمارات التقديم والتعريفات الشخصية ، التى يمكن أن تعتبرها جيدة ؟

يهمنا دائماً ان نشعر أن الطالب المتقدم لديه شغف كبير جداً بالحصول على الدرجة الاكاديمية التى تقدم إليها بأعلى تقدير ومستوى ممكن ، وأنه سيقوم بتطبيق هذا المقرر بشكل إيجابي سواءاً اثناء دراسته فى الجامعة او بعد التخرج فى المُجتمع..

س : ما هي أكثر الاخطاء الشائعة التى ترى أن الطلاب يقومون بها دائماً فى استماراتهم التعريفية الشخصية أثناء تقديم الطلب ؟!

التعريف الشخصي المفترض ان يكون دائماً مكتوب بصياغة جيدة جداً .. فى بعض الاحيان ، تجد بعض الطلاب يكتبون قائمة طويلة جداً لكل ماقاموا بعمله فى السنوات الماضية ، بدون أدني إشارة إلى ( ماذا تعلموا من كل هذه الخبرات ؟ ).. بعض الطلاب أيضاً يتجاهل تماماً ان يخبرنا لماذا يُريد حقاً دراسة هذا المقرر الدراسي بالتحديد ، أو لماذا يرغب فى دراسة هذا المقرر فى جامعتنا نحن بالتحديد .. ولكن ، بوجه عام نشعر فى النهاية باننا نعرف ما يُريد الطُلاب أن يقولوه ..

 

هيلين كونيغهام

فريق التسجيل للطلاب الدوليين

جامعة دوندي

البحث عن الدورات

المملكة المتحدة
حسب المستوى الدراسي*
عــن الكاتب

مهتم في شؤون الثقافات و التعليم الدولي

مجانا

دليلك "للدراسة في بريطانيا"

هل تمتعت بما قرأت؟ لقد وضعنا المواضيع المتداولة حول الدراسة في بريطانيا في كتاب رقمي واحد ومفيد