أساسيات
الدراسة بالخارج : التقدم الى الجامعات

كم تُكلّف الدراسة في الخارج؟

7.3K
كم تكلف الدراسة في الخارج؟

عندما يتعلّق الأمر بالدراسة في الخارج فإنّ الرسوم الجامعية تلعب دوراً هامّاً في اختيار الوجهة الدراسية، وعادة ما يتخذ الطلّاب الدوليون قرارهم بالدراسة في دولة ما بناء على تكاليف الدراسة والمعيشة فيها وفقاً لقدراتهم المالية.

ردّاً على عشرات الأسئلة التي نتلقاها أسبوعياً من الطلّاب العرب حول تكاليف الدراسة في بعض الوجهات الدراسية، قمنا بإعداد هذا الدليل حول الرسوم الجامعية في الوجهات الدراسية الأكثر شعبية.

 

أستراليا

تُعتبر أستراليا واحدة من أغلى الدول للدراسة فيها بالنسبة للطلّاب الدوليين، ومع ذلك فهي ما تزال واحدة من الوجهات الدراسية الأكثر شعبية على الإطلاق.

في حين تتقاضى الجامعات الخاصّة رسوماً أعلى مقارنة بالجامعات الحكومية، فمن المتوقّع أن يُنفق الطالب الدولي مبلغاً يتراوح بين 15 ألف و33 ألف دولار أسترالي سنوياً (10 آلاف - 23 ألف دولار أمريكي) مقابل الالتحاق بأحد برامج البكالوريوس. أمّا الحصول على درجة الماجستير من إحدى الجامعات الأسترالية قد يُكلّف الطالب الأجنبي 20 ألف دولار أسترالي على الأقل وقد يصل هذا الرقم إلى 37 ألف دولار أسترالي، وهي نفس الأرقام تقريباً بالنسبة لمرحلة الدكتوراة.

لكن يجب الأخذ بالحُسبان أنّ البرامج الدراسية الرائدة مثل الهندسة والحقوق والطب البيطري والطب البشري عادة ما تُكلّف مبالغ مالية أعلى من تلك التي تمّ ذكرها سابقاً.

 

تكاليف الدراسة في أستراليا

 

بريطانيا

رغم الخطط الحكومية الرامية للانفصال عن الاتحاد الأوروبي ورغم كون الجامعات البريطانية مُكلفة للغاية حتّى بالنسبة للطلّاب المحليين والأوروبيين، فإنّ المملكة المُتحدّة ما تزال واحدة من الوجهات المُستقطبة للطلّاب الأجانب.

تختلف الرسوم الجامعية في بريطانيا بشكل كبير حسب الجامعة والتخصّص والبرنامج والمرحلة الدراسية. لكن يُتوقّع أن يُسدّد الطالب الدولي رسوماً سنوية تبدأ من 10 آلاف جنيه إسترليني للبرامج الدراسية المُتعلّقة بالعلوم الإنسانية والاجتماعية، وتصل إلى 38 ألف بالنسبة للتخصّصات الطبيّة.

 

اقرأ المزيد عن تكاليف الدراسة والمعيشة في بريطانيا

 

تكاليف الدراسة في بريطانيا

 

أمريكا

في حين أنّ الولايات المتحدّة الأمريكية ما تزال الوجهة الدراسية الأكثر شعبية بالنسبة للطلّاب الدوليين، إلّا أنّها بالمقابل واحدة من الخيارات الأكثر تكلفة على الإطلاق.

يوجد في أمريكا 3 أنواع من الجامعات، وهي:

  • الكليات المُجتمعية أو التقنية Community Colleges: أرخص الخيارات للدراسة في أمريكا، تبلغ مدّة الدراسة هناك عامان بكلفة قدرها 3750 دولار خلال السنة الدراسية الواحدة فقط وتمنح في نهاية الدراسة درجة الزمالة Associate’s degree.
  • الجامعات الحكومية العامّة Public colleges: تكلّف نحو 25 ألف دولار أمريكي سنوياً، وعادة ما تبلغ الدراسة في هذا النوع من الجامعات 4 سنوات دراسية، ويحصل الطالب في نهاية فترة الدراسة على درجة البكالوريوس.
  • الجامعات الخاصّة: الخيار الأكثر تكلفة للدراسة الأكاديمية في أمريكا حيث تُكلّف في المتوسّط نحو 34 ألف دولار أمريكي سنوياً، ويحتاج الطالب دراسة 4 سنوات في هذه الجامعة قبل الحصول على شهادة أكاديمية بدرجة البكالوريوس.
 

اقرأ المزيد عن تكاليف الدراسة والمعيشة في الولايات المتحدّة الأمريكية

 

تكاليف الدراسة في أمريكا

 

كندا

تُعتبر كندا وجهة دراسية "رخيصة" مقارنة بدول مثل أستراليا وبريطانيا والولايات المُتحدّة، لكنّها ما تزال واحدة من أكثر الوجهات الدراسية تكلفة بالنسبة للطلّاب الدوليين الذين يبحثون عن فرصة للحصول على شهادة أكاديمية مُحترمة بتكاليف معقولة.

في المتوسط، فإنّ تكلفة السنة الدراسية الأكاديمية في جامعة كندية تُكلّف مبلغاً يتراوح بين 10 آلاف و18 دولار كندي بالنسبة للتخصصات النظرية، في حين يُتوقّع من الطالب الأجنبي أن يُنفق المزيد من الأموال عندما يتعلّق الأمر بالدراسات التطبيقية مثل الطب البشري والتخصصات الهندسية.

 

تكاليف الدراسة في كندا

 

ألمانيا

رسوم الدراسة المنخفضة وجودة التعليم ساهمت في جعل ألمانيا خياراً حذّاباً للملايين من الطلّاب حول العالم. باستثناء جامعات ولاية بادن فورتمبيرغ Baden-Württemberg في جنوب غرب البلاد، فإنّ الطلّاب الجامعيين المحليين والدوليين في الجامعات الحكومية الألمانية يمكنهم الدراسة بشكل شبه مجاني مقابل تكاليف بسيطة تغطّي الرسوم الإدارية فقط وتتراوح بين 250 و500 يورو في الفصل الواحد.

حتّى مع نيّة بعض الولايات الألمانية رفع رسوم الدراسة على الطلّاب الأجانب الجُدد، فمن غير المُتوقّع أن تزيد تلك الرسوم على 3 آلاف يورو سنوياً وهو مبلغ بسيط مقارنة بالرسوم الجامعية في دول أوروبا الغربية والتي تتراوح بين 5 آلاف و15 ألف يورو في السنة الدراسية الواحدة.

 

تكاليف الدراسة في ألمانيا

 

فرنسا

لطالما كانت فرنسا واحدة من الدول الأوروبية المعدودة التي تقدّم تعليماً اكاديمياً مجانياً للطلّاب الأجانب غير الأوروبيين، لكن ذلك لم يعد مُمكناً منذ شهر أيلول/سبتمبر الماضي.

وفقاً للقواعد الجديدة، فإنّ الطالب الدولي سيدفع 2770 يورو سنوياً لدراسة مرحلة البكالوريوس في إحدى الجامعات الحكومية الفرنسية، في حين أنّ مرحلة الماجستير ستُكلّف الطالب 3770 يورو في السنة الأكاديمية الواحدة. أمّا فيما يتعلّق بمرحلة الدكتوراة، فإنّ الطالب الأجنبي سيدفع نفس ما يدفعه الطالب الأوروبي وهو 370 يورو فقط.

 

 

 

البحث عن الدورات

الوجهة الدراسية
مرحلة جامعية

يجب قراءته

7 نصائح ذهبية تساعدك في الحصول على منحة دراسية

عدم امتلاكك للنقود لا يمثل عائقاً بينك وبين الدراسة في الخارج. تتوافر مئات المنح الدراسية التي يمكنها أن تغطى نفقات برنامجك. للأسف، فإن العديد من الطلاب لا يتقدموا إلى المنح الدراسية لإحساسهم أن حظوظهم في الفوز بالمنحة الدراسية هي نفس فرصهم في الفوز باليانصيب. بالرغم من هذا فإن قيامك بصنع استمارة ناجحة للتقدم للمنحة الدراسية ليس بالأمر الصعب. هذه هي الأسرار البسيطة و الفعالة التي يمكنها أن تزيد من فرصك في الفوز. اعثر على منح هوت كورسس و حقق حلمك. السر الأول:

265K

كل ما تريد معرفته عن اختبار آيلتس

عند التفكير بمتابعة دراستك في الخارج أو البحث عن منحة دراسية في إحدى الجامعات الأجنبية، يتوجب عليك وقبل كل شيء إثبات كفائتك في اللغة  الإنجليزية . فمعظم الجامعات الجامعات الدولية تعتمد في تحديد قدرتك في اللغة الإنكليزية بالاعتماد على نظام اختبار اللغة الإنجليزية الدولي والمعروف اختصاراً باسم آيلتس، وهو اختبار شائع تعتمده الجامعات في بريطانيا و الولايات المتحدة و أستراليا و نيوزيلندا و هونغ كونغ و إيرلندا . وضمن هذا المقال سنقدم لك كل ما

97K

كيف تحصل على منحة دراسية ؟

تقدم الجامعات الدولية والمؤسسات المانحة آلاف المنح الدراسية في بداية كل عام دراسي، ورغم وضوح معظم الشروط المطلوبة للحصول على تلك المنح إلا أن العديد من الطلاب يعانون في التقديم لها، وفي هذا المقال سنتحدث عن أهم الملاحظات المتعلقة حول الحصول عالى المنح الدراسية: • أولاً وقبل كل شيء، لا تدفع أي مبلغ مالي مهماً كان بسيط لأي شخص أو مؤسسة أو مكتب مقابل التقديم على المنحة، بالنهاية هذه المنحة مجانية. • انتبه إلى جهوزية البيانات والأورق الثبويتة:

80.3K

معلومات ونصائح عن رسائل التوصية

غالباً ما تكون الرسائل المرجيعة أو رسائل التوصية جزءاً أساسياً من عملية الحصول على قبول جامعي أو منحة دراسية ، حيث يتم اعتبارها مراجع ذات قيمة تساعد لجان القبول على تكوين رأيها الخاص حول السجلات الأكاديمية لمقدّم الطلب. الغرض من رسائل التوصية في حين أن أغلب الجامعات الدولية تطلب رسائل توصية من أشخاص وأساتذة أكاديميين، إلا أن بعض الجامعات قد تطلب رسائل توصية من أرباب العمل خاصة أثناء عملية القبول للحصول على ماجستير إدارة الأعمال MBA ، بالإضافة إلى

39K