أساسيات
الدراسة بالخارج : التقدم الى الجامعات

كيف يُمكنك اختيار الجامعة المُناسبة لك بشكل صحيح ؟!

4336

بمُجرد أن تقوم بتحديد المنهج الدراسي الذي ترغب بدراسته فى الخارج ، يأتي دائماً السؤال الأكثر أهمية – وصعوبة أيضاً - : أين ؟! .. أين ادرس هذا المقرر الدراسي ؟َ! .. ماهي الجامعة المُناسبة لي ، والتى تحقق ما أريده بالضبط من وراء دراسة هذا المقرر ؟!..

تعال نستعرض معاً بعض الأسئلة والامور التى يجب تدور فى ذهنك ، والتى ستُساعدك حتماً فى اختيار الجامعة المُناسبة بالطريقة الصحيحة ..

هل الجامعة تُقدم المقرر الدراسي الذي ترغب بدراسته ؟

بعد أن تقوم بتحديد الشهادة الاكاديمية التى ترغب فى الحصول عليها ، لابد أن يقفز هذا السؤال فى ذهنك حتماً .. لذلك ، حاول أن تقوم فوراً بالبحث عن الجامعات التى تمنح هذا المجال الدراسي الذي ترغب فيه ، ولا تقوم بالبحث العشوائي عن الجامعات الذي ربما يُضيع وقتك بلا طائل..

أين تقع الجامعة ؟

المقصود هنا عنوان الجامعة .. هل أنت من نوعية الطلاب الذين يهتمون بأن يكون مكان الجامعة قريباً من المنزل ؟ .. ام أنك لا تجد مشكلة فى بعد المسافة ، وتعتبره أمراً مُحبباً لقضاء الوقت فى الشوارع والمواصلات ؟.. هل تقع هذه الجامعة فى وسط المدينة أم ضواحيها ام خارجها ؟ .. هل تريد ان تدرس فى جامعة تقع فى إحدى المدن العالمية الشهيرة ، أم أنك لا تهتم بأي مدينة ، والاهم بالنسبة لك الشهادة الاكاديمية المرموقة ، والوسائل المريحة ؟!

مدى شُهرة الجامعة ؟!

طالما أخذت قرارك بالدراسة فى الخارج ، فيجب أن تتأكد أن الجامعة التى ستدرس بها لديها شُهرة وامتيازات دولية تمنحك ثقلاً وظيفياً وتعليمياً مميزاً ، فضلاً عن الجودة التعليمية الكبيرة التى تُنمي مهارات فى التفكير والبحث والتحليل والإبداع..

فرص التوظيف ؟

هل المُتخرجين فى هذه الجامعة ينالون توظيفاً مميزاً وسريعاًَ ، أم أن الشهادة التى تمنحها ليست قوية لدرجة تجعل من طلابها مميزين فى أسواق العمل المحلية والعالمية ؟!.. لاحظ أنه كلما كان اسم الجامعة شهيراً ومميزاً ، كلما كانت الفرص التوظيفية أكثر انتشاراً ، وأفضل فى المعاش والوسائل المادية ..

التجهيزات والموارد ؟

من المهم جداً أن تكون الجامعة التى تدرس بها مُزوّدة بتجيهزات مميزة تدعم البرامج العملية والتطبيقية والبحثية للدراسة .. الجامعات التى تعتبر فقيرة فى تجهيزاتها ، هي حتماً لا تقدم تعليماً ذا جودة عالية ، خصوصاً فى المجالات البحثية .. تأكد من هذه النقطة من خلال تصفح الموقع الاليكتروني للجامعة ، ومشاركة آراء بعض الخريجين من هذه الجامعة وسؤالهم عن تجربتهم الشخصية اثناء الدراسة بها..

هذه هي أهم الأمور التى يجب أن تضعها فى اعتبارك ، قبل أن تتخذ قرارك بالدراسة فى جامعة بعينها وتمييزها عن الجامعات الأخرى..

اقرأ أيضاً :

10 أمور هامة يجب ان تأخذها فى الاعتبار قبل التقديم فى إحدى الجامعات الدولية

كيف يُمكنك دعم ميزانيتك المالية أثناء دراستك بالخارج ؟

الخطوات المثالية للبحث عن أفضل جامعة بالنسبة لك

البحث عن الدورات

الوجهة الدراسية
حسب المستوى الدراسي*
عــن الكاتب

مهتم في شؤون الثقافات و التعليم الدولي

يجب قراءته

الأسرار السبعة للحصول على منحة دراسية

عدم امتلاكك للنقود لا يمثل عائقاً بينك وبين الدراسة في الخارج. تتوافر مئات المنح الدراسية التي يمكنها أن تغطى نفقات برنامجك. للأسف، فإن العديد من الطلاب لا يتقدموا إلى المنح الدراسية لإحساسهم أن حظوظهم في الفوز بالمنحة الدراسية هي نفس فرصهم في الفوز باليانصيب. بالرغم من هذا فإن قيامك بصنع استمارة ناجحة للتقدم للمنحة الدراسية ليس بالأمر الصعب. هذه هي الأسرار البسيطة و الفعالة التي يمكنها أن تزيد من فرصك في الفوز. اعثر على منح هوت كورسس و حقق حلمك. السر الأول:

185374

كل ما تريد معرفته عن اختبار آيلتس

عند التفكير بمتابعة دراستك في الخارج أو البحث عن منحة دراسية في إحدى الجامعات الأجنبية، يتوجب عليك وقبل كل شيء إثبات كفائتك في اللغة  الإنجليزية . فمعظم الجامعات الجامعات الدولية تعتمد في تحديد قدرتك في اللغة الإنكليزية بالاعتماد على نظام اختبار اللغة الإنجليزية الدولي والمعروف اختصاراً باسم آيلتس، وهو اختبار شائع تعتمده الجامعات في بريطانيا و الولايات المتحدة و أستراليا و نيوزيلندا و هونغ كونغ و إيرلندا . وضمن هذا المقال سنقدم لك كل ما

71684

كيف تحصل على منحة دراسية ؟

تقدم الجامعات الدولية والمؤسسات المانحة آلاف المنح الدراسية في بداية كل عام دراسي، ورغم وضوح معظم الشروط المطلوبة للحصول على تلك المنح إلا أن العديد من الطلاب يعانون في التقديم لها، وفي هذا المقال سنتحدث عن أهم الملاحظات المتعلقة حول الحصول عالى المنح الدراسية: • أولاً وقبل كل شيء، لا تدفع أي مبلغ مالي مهماً كان بسيط لأي شخص أو مؤسسة أو مكتب مقابل التقديم على المنحة، بالنهاية هذه المنحة مجانية. • انتبه إلى جهوزية البيانات والأورق الثبويتة:

66452

كيف تختار تخصصك الدراسي؟

ينفق الطلّاب الدوليون ملايين الدولارات سنوياً على الدراسة في الخارج، والكثير منهم يفقدون التركيز عند السعي للحصول على فرصة الدراسة في جامعات مرموقة سواء في الولايات المتحدة، بريطانيا أو غيرها من الدول التي تقدّم مستوى تعليم فريد. فغالباً ينسى الطالب الدولي نفسه ويبحث فقط عن مجرّد فرصة للدراسة في مكان ما في الخارج دون أن يأخذ بعين الاعتبار قدراته ورغباته حول البرنامج الدراسي. الاختيار الصحيح لتخصصك الجامعي سيعني حياة مهنية أكثر استقراراً ومستقبل أكثر

30656