أساسيات
كندا: بعد الوصول

الحياة الطلابية في كندا وكيفية التعايش معها

901
الحياة الطلابية في كندا

الدراسة في كندا تعد تجربة مثيرة مليئة بالمتعة والترفية مع التعليم عالي الجودة، فوفقًا للتصنيف الدولي للجامعات لعام 2019 احتلت الجامعات الكندية المراكز الأولى منه، ذلك لحرص النظام التعليمي الكندي على الجمع بين الحياة الدراسية والعملية والترفيهية للطالب، لذا ستجد تجربة الدراسة في كندا بها العديد من المميزات والتي تنفرد بها الجامعات الكندية  لتفرّد المجتمع الكندي عن غيره.

 

أهم مميزات الحياة الطلابية في كندا

تعد البيئة الطلابية في كندا بيئة تفاعلية مليئة بالخلفيات الثقافية المتنوعة، فالمجتمع الطلابي في كندا يضم جنسيات عديدة، 20% من الطلاب في كندا وافدون، وهذا سيمنحك الفرصة للانفتاح على المجتمعات المختلفة. ومن المعروف أن الثقافة الكندية قد تأثرت بالتقاليد الفرنسية والإنجليزية، فتعد كندا من الأماكن المستقبلة للمهاجرين من كل بقاع الأرض، لذا كن مستعدًا لتجربة فريدة عند الدراسة بها.

وحياة الطالب الدولي في كندا مليئة بالمتعة والترفيه، حيث تهتم الجامعات الكندية بالفنون والثقافة والرياضة، وأهم الرياضات لديهم هي رياضة الهوكي. حيث يعد دوري الهوكي الوطني من أبرز الأحداث لديهم، علاوة على العروض المسرحية والموسيقية. فهناك الكثير من الفنانين بدأوا مسيرتهم الفنية من داخل الجامعة.

علاوة على أنه ستجد زملائك الطلاب يحترمون ثقافتك و شعائرك الدينية وتوجهاتك المختلفة، حيث تعد كندا من أكثر الدول آمانًا في العالم. وتعد البيئة التعليمية ودودة نظرًا لإن المجتمع الكندي مجتمع متسامح بطبعه، كما تعتمد الدراسة على تقنيات متطورة ومميزة.

اقرأ أيضًا: 5 أشياء يمكن فعلها في كندا

 

رياضة الهوكي في كندا

 

  فرص عمل الطالب في كندا

توفر كندا فرص عمل مميزة للطلاب حيث يتيح القانون الكندي للطلاب الدوليين إمكانية العمل بعد التخرج ولمدة عام كامل داخل الجامعة المقيد بها الطالب دون الحاجة إلى إذن عمل.

 

مناخ يساعد على الاندماج في الأنشطة الطلابية

تتمتع كندا بأجواء مناخية مناسبة لجميع الطلاب الدوليين، فهي ذات جو دافئ نهارًا ومعتدل مساءً، وتتدرج الفصول دون مفاجأة قاسية. لذا ستجد في كل فصل من الفصول الأربعة أنشطة ترفيهية تلائمه. 

 

التعليم في مجموعات دراسية

يوفر المعلمون الكنديون فرصًا للطلاب للعمل كمجموعة لإكمال المشاريع المختلفة. وتعد هذه طريقة رائعة لتكوين صداقات وتعلم كيفية مشاركة الآخرين.  

 

كتابة المقالات والأبحاث العلمية

سيطلب منك أساتذة الجامعات والكليات الخاصة بك في بعض الأحيان كتابة مقال للوفاء بمتطلبات دراستك. ومن المعروف أن كتابة مقال يعني أنه يجب عليك إجراء الأبحاث المختلفة، وتنظيم حججك أو أفكارك، ونقل البيانات وكذلك وجهة نظرك بطريقة واضحة. كطالب دولي، خاصة إذا كانت الإنجليزية أو الفرنسية ليست لغتك الأم، فإن تعليمك في كندا سيمنحك المهارات اللازمة لكتابة مقالات ممتازة.

 

الأمانة العلمية أمر ضروري للغاية

يمنع القانون في الجامعات الكندية انتحال أو اقتباس محتوى من مصدر دون الإشارة إليه، وإذا فعلت ذلك يعد سرقة، لذا فالأمانة العلمية قيمة هامة للغاية أثناء الدراسة في كندا، وتشمل العقوبة كتابة مذكرة عن هذا الفعل وتعلقها للجميع، علاوة على الدرجات المنخفضة وإذا تكرر الأمر قد يؤدي ذلك للفصل.

 

اقرأ أيضًا: نظام التعليم العالي الكندي... مبسط

 

 تقديم العروض أمام زملائك الطلبة

جزءًا مهمًا من التعليم في كندا هو أن تستعرض المعلومات أمام زملائك. من الطبيعي أن تشعر بالتوتر بعض الشيء عند أول ظهور لك أمام المجموعة. كطالب دولي، قد يكون لديك مخاوف بشأن تقديم عرض تقديمي باللغة الإنجليزية أو الفرنسية إذا لم تكن لغتك الأم. لكن ستجد أستاذك يمدك بالموارد والدعم للمساعدة في إعدادك. استفد منه، ولا تنس أن الممارسة تجعل هذه التجربة ناجحة بالتأكيد.

 

الطالب في كندا يحافظ على الوقت

يعد الالتزام بالمواعيد من الثقافة الطلابية الأساسية في المجتمع الطلابي الكندي، فإذا التزمت بموعد تسليم بحث أو مقابلة زميل لك، عليك أن تكون متأكدًا أنك ستكون على الموعد، وإن طرأ أمر فكنت ستتأخر عليك بالإتصال والإبلاغ الفوري بذلك. فالطالب والمدرس الكندي لديه قاعدة ثابتة للتأخر عليك أن تتعرف عليها، وهي ألا تصل متأخرًا أكثر من 10 دقائق، وألا تصل قبل الموعد بـ 10 دقائق أيضًا، خاصة لو كانت الزيارة عائلية في المنزل.

 

الدراسة في كندا

 

خصومات للطلاب الدوليين

كطالب دولي في كندا، يمكنك الحصول على خصومات للطلاب. لذا كن مستعدًا لتجربة الدراسة في كندا، فلتعلم أن هناك أسعار مخفضة للطلاب تقدم للمطاعم والفنادق لتتمتع بتجربة سفر ممتعة إذا أردت الترفيه والسفر داخل كندا يوجد ما يسمى ببطاقة تعريف الطلاب الدوليين والتي تضمن لك الحصول على مزايا إضافية كطلاب دولي.

 

اقرأ أيضًا: تكاليف المعيشة في كندا
 

المساواة بين جميع الطلاب في الجامعات الكندية

يحترم المجتمع الطلابي في كندا حقوق الإنسان، لذا لا تجد أي تفرقة بين الطالب الكندي وأي طالب من جنسية أخرى، بل الجميع متساوي في الخدمة التعليمية، والرفاهية المقدمة للطلاب واحدة.

اقرأ أيضًا: الرسوم الدراسية في كندا

 

السكن الطلابي في كندا

تضمن غالبية الجامعات في كندا سكن طلابي ملائم للغاية لجميع الطلبة الوافدين إليها. وتتنوع الطرق أيضًا. فيمكنك الاعتماد على السكن الطلابي داخل الحرم الجامعي أو تأجير مكان منفصل سواء لك وحدك أو مزدوج مع زملاء لك. علاوة على خيار الإقامة مع عائلة كندية مما يمنحك شعورًا بالألفة والود الكبير بينهم.

لو كنت مازلت مترددًا فعليك أن تدرك أن التعليم في كندا فرصة ممتعة حقًا، لإن المجتمع الكندي مجتمع مميز، علاوة على الكفاءة العالية التي ستتلقها، والتي ستكسبك العديد من المهارات الجانبية علاوة على القدرات الدراسية.

 

ابدأ في التعرف على الجامعات الكندية واختر التخصص الذي يلائمك التجربة تستحق.

اقرأ أيضًا: 
هكذا تحوّلت كندا إلى وجهة دراسية رائدة

أسباب اختيار الدراسة في كندا؟

 

الدراسة عن بعد في كندا

 

البحث عن الدورات

كندا
مرحلة جامعية