ملفات تعريف الارتباط

نستخدم ملفات تعريف الارتباط لنقدم لك أفضل تجربة تصفح ممكنة لتخصيص المحتوى والإعلانات والوظائف المحسّنة. بالسماح لجميع ملفات تعريف الارتباط هذه فأنت توافق على استخدامها وفقاً ً لسياسة ملفات تعريف الارت باط، وتذكّر أنّه يمكنك إدارة خياراتك في أي وقت عبر النقر على "إدارة التفضيلات".

Drexel University Online

الولايات المتحدة الولايات المتحدة

270 مشاهدات

نظرة عامة

نظرة عامة

جامعة دريكسيل أونلاين تأسست عام 1996، وهى مزود تعليمى عبر الإنترنت تقع في الولايات المتحدة. درجة الماجستير فى جامعة دريكسيل أونلاين ودرجة البكالوريوس وبرامج الشهادات الدراسية تقدم نفس المناهج الدراسية المعتمدة فى الحُرم الجامعية بالكليات الأخرى على الانترنت وبطريقة تقليدية. برامج الدرجات الدراسية المعتمدة عبر الإنترنت بجامعة دريكسيل صممت لتناسب المهنيين الذين يريدون إكمال تعليمهم أو الدراسة المتقدمة فى كلية على الانترنت لاتقل برامجها الدراسية جودة عن الجامعات الأخرى. الجامعة ذات خلفية أكاديمية ثرية فى مجالات التكنولوجيا والبحوث. الجامعة أيضاً تجذب المزيد من الطلاب للتعلم عبر الإنترنت أكثر من كليات التعلم عبر الإنترنت الأخرى.

مجانا

دليلك "للدراسة في أمريكا"

هل ترغب بالدراسة في أمريكا؟ احصل على دليل شامل الآن!

المواد الدراسية التي يمكنك دراستها في Drexel University Online

  • الأعمال و الإدارة الأعمال و الإدارة
  • التعليم والتدريب التعليم والتدريب
  • الدراسات الاجتماعية والإعلام الدراسات الاجتماعية والإعلام
  • السفر والضيافة السفر والضيافة
  • الصحة والطب الصحة والطب
  • العلوم الإنسانية العلوم الإنسانية
  • العلوم التطبيقية والصرفة العلوم التطبيقية والصرفة
  • الفنون الإبداعية والتصميم الفنون الإبداعية والتصميم
  • القانون القانون
  • الهندسة الهندسة
  • الهندسة المعمارية والبناء الهندسة المعمارية والبناء
  • علوم الحاسب الآلي وتكنولوجيا المعلومات علوم الحاسب الآلي وتكنولوجيا المعلومات
  • ماجستير إدارة الأعمال ماجستير إدارة الأعمال
أضف إلى المفضلة

أنظر لما يمكنك دراسته هنا

اأعثر على دورة

اختر المستوى الدراسي*

الإحصائيات والحقائق الأساسية في Drexel University Online

حياة الطلاب بالأرقام

معدل رسوم الدارسة بالعام

الدراسات العليا

US$920

تقييمات وانطباعات الطلاب

لا يـوجـد أى تـقييـمات لـهذة الـجـامـعة. كـن أول من يـكتب تـقييم عن الـجـامعة.

ابقَ على تواصل