أساسيات
الدراسة بالخارج : معلومات عن البرامج الدراسية

نصائح مفيدة عن المنح الدراسية التي تتطلب مقابلات شخصية

14481

 

"تم تحديد مقابلة شخصية لي مدتها نصف ساعة في وقت لاحق من هذا الأسبوع لمنحة للدراسة بالخارج. أنا خائف/خائفة جدا من الخطأ الذي قد يجعلني أبدو أحمق/حمقاء. فكل أنواع المقابلات الشخصية لا تمثل لي مشكلة سواء كانت للإعلام أو الصحافة أو اختبارات الذكاء أو مقابلات العمل. و لكن مقابلات المنح الدراسية هي ما تمثل لي أكبر تحدي."

هل تعرض أحدكم لمثل هذا النوع من المواقف؟ كيف تكون؟ و ما هي الأسئلة التي يقومون بطرحها؟ ما الذي يجب توقعه؟ كيف يمكن الإستعداد لها بدلاً من الندم لاحقاً؟ هل من المناسب ارتداء زي بلون مميز، أم هل يجب إرتداء لون آخر؟ 

فيما يلي بعض التعليقات على هذا النوع من الأسئلة من بعض الطلاب الدوليين:

- المنح الدراسية الخاصة كمنحة فالبرايت تتطلب مقابلة شخصية. فقد يكون هناك سؤال توضح فيه طلب الإلتحاق المكتوب الخاص بك مثل لماذا اخترت أحد المواقع و هل هذا متعلق بدراستك الحالية و مستقبلك الوظيفي و هكذا. لا يجب أن يتعلق الأمر بمجال دراستك و فقط فأنت أكثر من مجرد تخصص دراسي.

- قد تُسأل عن أي عواقب كنت قد تخطيتها حتى تتمكن من إنهاء أو استكمال دراستك الجامعية أو للدراسة بالخارج. و عندما تجيب تجنب الظهور كمن يرغب في زيارة أماكن جديدة أو كمن لا يرغب في دفع مصروفاته الدراسية. لقد خضت نفس التجربة و أعلم ان تلك الأخطاء هي ما حرمتني من فرصتي في الدراسة بالخارج.

- يمكنك إعتبارها كأحد مقابلات العمل الشخصية. قد يسألونك أحد الأسئلة التي يعلمون أنه قد لا تكون لديك إجابة عنها. في بعض الأحيان طريقة الإجابة أهم من تقديم الإجابة الصحيحة. قم بجمع معلومات عن المكان الذي ستذهب إليه و لكن لا تبالغ فلا أحد يتوقع منك أن تكون خبيرا بالمكان.

- إختيارك في الملابس أمر مهم  و احرص أن يكون  مناسب و مظهره ملائم للمقابلة. 

- الدافع هو الأهم غالبا، لماذا ترغب في الدراسة بالخارج؟ لماذا ترغب في دراسة هذا الموضوع تحديداً؟

- هل قمت بعمل أبحاث؟ سيرغبون في معرفة إدراكك لما أنت مقبل عليه و هذا يشمل مجال الدراسة و مكانها.

- النضج مهم فهم لا يرغبون في حدوث مشاكل عند دراستك بالخارج.

- المرونة. يجب أن تتحلى بالمرونة الكافية عند وجود أكثر من إختيار للجامعة فلا تتشبث بجامعة في باريس مثلا لأن باريس رومانسية فالدراسة في أماكن غير مشهورة يسهل فرصة حصولك على مكان بالجامعة لأن المنافسة ليست قوية كما أنها ستكون تجربة فريدة لإستكشاف أماكن جديدة.

- لقد قمت بخوض التجربة عند ذهابي في برنامج تبادل الطلاب بالولايات المتحدة الأمريكية بالمدرسة الثانوية. لقد قاموا بسؤالي عدة أسئلة عن العاصمة واشنطن ( أسئلة مثل ما أهمية البيت الأبيض؟ ) تلى ذلك بعض الأسئلة عن كوني ممثل جيد لبلدي و ترك إنطباع جيد ( لم أحصل على المنحة بسبب الجزء الأخير).

- قد تكون الموضوعات متشابهة رغم فرق المستوى التعليمي و لكن من المهم معرفة القليل عن سياسة كلا من البلدين.

- لقد قمت بمقابلة شخصية مثل هذه و كانت الأسئلة متعلقة بجامعتي الأصلية مثل الأبحاث الجديدة بها و بالجامعة التي سألتحق بها مثل ما الذي جذبك إلى هذه الكلية؟ كيف يمكنك تطبيق ما قمت بتعلمه واقعيا؟ ثم اتجهت الأسئلة إلى نتائجي الأكاديمية مثل أبحاثي الأخيرة و موادي المفضلة. نصيحتي هي أن تتعرفي على المكان الذي ستذهبين إليه و لا تقلقي كثير سيمر الأمر بشكل جيد.

- أنا أعمل في منصب متعلق بمنح الدراسة بالخارج و أقوم بعمل مقابلات شخصية كل عام. 

  • نحن نطرح أسئلة عن الدولة و البرنامج الدراسي حتى نتأكد من أنك ستسافر للأسباب الصحيحة.  البحث في البرنامج و سبب الدراسة خارج بلدك قد يساعدك. كذلك معرفتك بالأحداث الجارية بالبلد.
  • كما نطرح أسئلة توضح مدى نضج الطالب فمثلاً نسأله عن كيفية تغلبه على الحنين للوطن و ما إذا كانوا قد سافروا خارج البلاد من قبل و كيف سيسددون مصروفات الدراسة. السؤال عن المصروفات المقصود به هو بحث طريقة التفكير المنطقية للطالب لأنه من الواضح أن الطالب الذي يقوم بالتقديم للمنحة يبحث عن طريقة لعدم دفع المصروفات.
  • نحن نريد فقط التأكد من رغبتك في الذهاب و تشوقك للتجربة و قدرتك على تحقيق الإستفادة القصوى منها و أنك قادر على خوض التجربة دون عقبات و دون التراجع و العودة للديار قبل إنتهاء مدة الدراسة. فنحن نبحث عن طلاب لديهم الرغبة في تحقيق نجاح مهني و دراسي و راغبون في السفر و تجربة الأمور الجديدة.

البحث عن الدورات

الوجهة الدراسية
حسب المستوى الدراسي*
عــن الكاتب

Loves writting