أساسيات
الدراسة بالخارج : معلومات عامة

13 نصيحة لحساب لينكد إن أكثر احترافية وجاذبية

13 نصيحة لحساب لينكد إن أكثر احترافية وجاذبية
1929

باتت العديد من الشركات الكبرى تطلب من المرشحين لوظيفة ما تقديم رابط الحساب الشخصي على موقع لينكد إن بدلاً من الطريقة التقليدية القائمة على نسخة ورقية من السيرة الذاتية، كما أصبحت تلك الشركات تفضّل البحث عن موظفين داخل الموقع عبر نشر إعلانات الوظائف والتواصل مع الخبراء وأصحاب المهارات.

ما هو لينكد إن؟

LinkedIn ببساطة هو شبكة اجتماعية مهنية قائمة على ربط الشركات وأصحاب العمل والباحثين عن عمل، ووفقاً لإحصائية نُشرت في بداية عام 2018 فإنّ عدد مستخدمي موقع LinkedIn في 2017 وصل إلى 500 مليون مستخدم نصفهم نشطين بشكل شهري. وهذا يعني أنّ هذا الموقع بات أفضل مكان للبحث عن وظيفة.

في هذه المادة جمعنا لكم أفضل النصائح التي تساعدك في بناء حساب شخصي جذّاب على موقع لينكدإن.

 

1- أنشئ حساب:

إذا لم تكن بالفعل أحد مستخدمي هذه الشبكة العملاقة فهذا يعني أنّك قد فوّت الكثير على نفسك، أنصحك بالذهاب إلى موقع LinkedIn وإنشاء حسابك الشخصي فوراً.

 

2- صورة شخصية مناسبة:

كما أسلفت سابقاً فإنّ لينكدإن هي شبكة تواصل مهني، وهذا يعني أنّ صورة سيلفي ليست خياراً جيّداً على الإطلاق كما أنّ صورة بنظارات شمسية أو قبعة غير مُحبّبة إطلاقاً، بل حاول أن تحصل على صورة احترافية قدر الإمكان وهو الأمر الذي سيجعل حسابك الشخصي أكثر إثارة للاهتمام.

 

3- رابط تعريفي مُخصّص:

الكثيرون يهملون هذه النقطة، لكن لتجعل ملفك الشخصي أكثر سهولة للوصول إليه استخدم عنوان ويب يناسبك بدلاً من الأرقام والحرف العشوائية التي يضعها الموقع لك تلقائياً ويُفضّل أن تضع اسمك ضمن العنوان ليكون linkedin.com/yourname.

 

4- اجعل الوصف يناسب وضعك الوظيفي الحالي:

الـ Headline أو الوصف هو عنوان يُنشر بخط عريض تحت اسمك في حسابك الشخصي، إذا كنت تبحث عن وظيفة فاستغل هذه المساحة لنبذة مختصرة جدّاً عن اختصاصك ومؤهلاتك بدلاً من كتابة المُسمّى الوظيفي او الشركة التي كنت تعمل بها.

 

5- لا تُهمل المُلخّص:

المُلخّص أو Summray هي مساحة مُحدّدة في أعلى الملف الشخصي حاول استخدامها بأفضل طريقة ممكنة عبر إبراز خبراتك المهنية ومؤهلاتك ومؤسساتك ضمن 5 فقرات مُرتّبة على الأكثر.

 

6- ابتعد عن الكلمات الطنّانة:

مُبدع، خبير، قائد، مؤثر وغيرها من تلك الصفات تُعتبر من الكلمات الأكثر استخداماً في حسابات لينكدإن الشخصية، حاول أن تصف نفسك بأسلوب خارج الصندوق.

 

13 نصيحة لحساب لينكد إن أكثر احترافية وجاذبية

 

7- لينكدإن ليس سيرة ذاتية:

ملفك الشخصي على لينكدإن ليس سيرة ذاتية تقليدية، بل حاول أن تصف شخصيتك وتدع الناس تعرف قيمك وشغفك بالعمل إلى جانب مهاراتك وخبراتك المهنية ومؤهلاتك الأكاديمية.

 

8- أبرز إنجازتك:

يقضي موظفو الموارد البشرية ساعات طويلة في البحث عن الأشخاص ذوي الأداء المرتفع والمُستقر، لذا لا تكتفِ بعرض تاريخك المهني فحسب بل حاول إبراز الإنجازات والأرقام التي حقّقتها.

 

9- استخدم الصور:

بالتأكيد فإنّ "صورة واحدة تُغني عن ألف كلمة"! لحس الحظ فإنّ LinkedIn يسمح للمستخدمين بإضافة الصور والفيديو والعروض التقديمية، حاول استخدام هذه الميزة قدر الإمكان وبدلاً من التحدّث عن بيئة عملك يمكنك استخدام الصور للحديث عن عملك.

 

10- اللغات والأعمال التطوعية:

هل تتكلّم اللغة اليابانية أو الصينية؟ هل سبق لك أن تطوّعت مع الهلال الأحمر أو إحدى منظمات المجتمع المدني؟ لا تتردّد إظهار ذلك على الإطلاق. إبراز خبراتك الأخرى من هذا النوع يُعطي انطباعاً إيجابياً أنّك نشيط وقابل للتعلّم.

 

11- حدّث حالتك الخاصة بشكل دوري:

تماماً كما هو الحال في موقع فيسبوك فإنّ لينكدإن يُتيح لك تحديث حالتك الشخصية وكتابة status بقدر ما تريد. على سبيل المثال اكتب منشورات مهنية (مقالة كتبتها للتو أو مشروع أنهيت إنجازه)، وابتعد في كتابة منشورات حول وجبة الغداء وحالتك العاطفية وتلك الشبيهة على فيسبوك.

 

12- احصل على عدد كبير من جهات الاتصال:

جهات الاتصال أو Connections هي العنصر الرئيسي للوصول إلى الوظائف الشاغرة على لينكدإن، لذا قم بإضافة جهات الاتصال التي تعتقد انّها مفيدة بالحصول على عمل مثل أولئك الأشخاص الذي يعملون في الشركة التي تحلم بالعمل بها أو الذي يعملون في نفس قطاعك المهني بالإضافة إلى موظفي الموارد البشرية وشركات التوظيف الخاصّة. عادة ما يُنصح بإضافة 50 جهة اتصال على الأقل لتضمن بذلك الوصول إلى أكبر عدد ممكن من الشركات.

 

13- أضف معلومات الاتصال الخاصّة بك:

لا تنسَ إضافة عنوان بريدك الإلكتروني أو مدونتك الخاصة أو حساب تويتر الخاص بك أو أي مكان آخر يمكن للأشخاص التواصل معك عبره، هذه النقطة مهمة جدّاً للأشخاص أو الشركات التي ترغب بالتواصل معك.

 

ماذا تنتظر؟ اذهب وأنشئ حسابك الشخصي الآن!

البحث عن الدورات

الوجهة الدراسية
حسب المستوى الدراسي*
عــن الكاتب

13 نصيحة لحساب لينكد إن أكثر احترافية وجاذبية

كاتب ومدوّن مهتم بشؤون التعليم والعلاقات الدولية، أسعى لإثراء المحتوى العربي بكل ماهو ممتع وشيق ومفيد. تابعني على تويتر hanialsaiiid@

يجب قراءته

هل أستطيع الدراسة في جامعة تتصدر الترتيب العالمي؟

نشر موقع CWUR المتخصص بتصنيف الجامعات الدولية قائمته السنوية عن أفضل 1000 جامعة حول العالم، وكعادتها فقد سيطرت الجامعات الأمريكية على هذه القائمة يتواجد 229 جامعة أمريكية ضمن تلك القائمة. جامعة هارفرد الأمريكية جاءت كأفضل جامعة دولية في عام 2014 تلتها جامعة ستانفورد الأمريكية بالإضافة إلى تواجد معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا في المرتبة الثالثة، فيما حلّت جامعتا كامبريدج وأوكسفورد البريطانيتين في المركزين الرابع والخامس على التوالي. جنباً إلى جنب مع

26656

كيف يفكر الطالب عندما يبحث عن فرصة الدراسة في الخارج؟

خلال الأشهر القليلة الماضية، قامت شبكة هوت كورسس عبر مواقعها الدولية وحساباتها على الشبكات الاجتماعية بإجراء مسح حول خيارات الطالب الدولي عند البحث عن فرصة ما للدراسة في الخارج. وبعد عملية المسح التي شارك فيها أكثر من 6 آلاف طالب على مستوى العالم خرجنا بالنتائج التالية: البرنامج الدراسي أولاً أشار الاستطلاع إلى أن 43.5% من الطلاب الذين يتطلعون للدراسة في الخارج يبدؤون بالبحث عن البرنامج الدراسي، في حين أن 27.1% يفضلون البحث عن الجامعة أولاً، بينما

8956

3 تحديات عليك التعامل معها أثناء الدراسة في الخارج

إنّ موضوع الانتقال للخارج هو أمر أصعب بكثير ممّا متوقع وليس مجرّد مغامرة ممتعة، فالأمر لا يرتبط فقط بمجرّد بداية جديدة بعيداُ عن عائلتك وأصدقائك وعاداتك اليومية. وبعيداً عن طرق إيجاد عمل في بلد جديد، فإنّ هناك الكثير من الأمور التي يجب أخذها بعين الاعتبار. في هذا المقال أبرز 3 تحديات قد تواجهك كشخص انتقل للتو لبدء حياة جديدة في بلد بعيد عن موطنك الأصلي. الاندماج بغض عن موطنك الأصلي والبلد الذي تقيم فيه، سيمرّ وقت طويل قبل أن تشعر أنّك جزء من هذا

5760